الجمعة, 24 نوفمبر 2017 - 11:14
آخر تحديث: منذ ساعة و50 دقيقة
في ساحة المعركة الخضراء
المطالب الجماهيرية في مواجهة الشرعية الفنية

    الأحد, 25 ديسمبر 2011 - 00:29 ( منذ 5 سنوات و 11 شهر و 9 ساعات و 15 دقيقة )

    مقالات أخرى للكاتب

  1. كوادر وقدامى لاعبي خانيونس يؤازرون الطواحين في تمرينهم
  2. الدوري الاوروبي : فياريال ونيس يلتحقان بركب المتأهلين
  3. أرسنال يسقط بهدف أمام كولن وليون يقترب من الصعود
  4. ميلان يضمن التأهل لدور 32 بالصدرة وبلباو ينعش أماله
  5. إسلامي قلقيلية ينظم بطولة المولد النبوي الشريف لمواليد 2002
  6. غزة: الجمعة تنطلق منافسات بطولتي فلسطين الفردية لكرة الطاولة والكونغ فو

بوابة فلسطين الرياضية - سلطان عدوان

التعليقات المتاحة على الأخبار الرياضية في استغلال واضح لمميزات الصحافة الالكترونية التي تمنح المشاركة والتفاعل وحق الرد صنعت من الجماهير أجهزة فنية متنقلة .

والمطالب الجماهيرية الدائمة بالتعاقد مع صفقات نارية لعلاج العقم الهجومي و الأخطاء الدفاعية وتفعيل الأجنحة الطيارة تضع الأجهزة الفنية في حيرة أمام طوفان الجماهير التي تناشد وتطالب وتتمنى أن تنزل مجالس إدارة أنديتها من أبراجها العاجية وتعلن أن فرقها بالفعل تحتاج إلى من يطفئ نار انتظارهم بالإعلان عن صفقات ساخنة تليق بحجم أنديتهم .

وتدرك القيادة الفنية جيداً وهي على يقين أن الخطوط دوماً بحاجة إلى تعزيز حتى لو كانت في قمة الجاهزية و أن الجماهير العاشقة للكرة ترفع وتحبط وتغير وتشيد وتنتفض ، إلا أنها الأجدر والأقدر على التعامل مع عناصرها البشرية بفكرها واستعدادها و جاهزيتها كونها تمتلك سلاح الشرعية و تتصدى بنتائج المستطيل الأخضر وسط مطالبة دائمة بتحقيق النتائج الايجابية .

وقد باتت اليوم أمام جمهورين : أحدهما ملتزم ويؤمن بقدراتها ويطمع أن يشاركها ، إلا انه يصول ويجول في أروقتها و يبحث عن الفوز الأبدي ولا يعترف بأبجديات التكتيكات و الخطط و التنقلات وسرعان ما يثور ، والآخر يحاول أن يلتزم بشرعيتها ، إلا أنه متعطش لبطولات رسمية تمنحه الحق المكفول في النقد والإشادة والمساندة في ثورة بيضاء .

وخلف هؤلاء مجالس إدارة مطالبة أمام جماهيرها أن تعيد البريق لنجومية فرقها و تنافس على عرش الصدارة في كافة المناسبات ، وليكن ذلك فالكل مطالب أن يقف ويساند ويشارك ويدعم ويزيل العراقيل ولا يتربص بانتظار انطلاق المسابقات الكروية الرسمية المهددة بالانقراض .

وتبقى الامكانيات المادية والبشرية محط الأنظار والأفكار وقد تكون شماعة التبريرات وقد تكون بوابة الانتصارات ، وفي النهاية من حق الجماهير أن تطالب ومن حق القيادة الفنية أن تطلب تعزيزات وتقود الدفة بحكمة دون تدخلات ومن حق الإدارة أن تحاسب وتلبي وتكون الميزان لأن من يزرع يحصد .

و رغم هدنة الساعة ونصف التي يتحد فيها الطرفان في مواجهة ومنافسة رياضية شريفة مع الفرق الأخرى يبقى سلاح الجماهير شاهراً راياته متربصاً للشرعية الفنية إلى أن تعم المصالحة ويتحدا لتغليب المصلحة العامة وكله بالوفاق الرياضي .

  • الموضوع التالي

    أنقذوا ثقافي طولكرم والله حرام !!
      الضفة والقدس
      1. غرد معنا على تويتر