الأربعاء, 24 مايو 2017 - 09:06
آخر تحديث: منذ 9 ساعات و 40 دقيقة
انتصار بنكهة البرتقال
    أسامة فلفل
    الأربعاء, 01 أغسطس 2012 - 05:11 ( منذ 4 سنوات و 9 شهور و 3 أسابيع و يوم و 5 ساعات و 25 دقيقة )

    مقالات أخرى للكاتب

  1. أصالة التجربة وراء النجاح المدوي لاتحاد الكرة
  2. الأندية الرياضية الخلية الأساسية لمنظومتنا
  3. هدفها كسر الحصار والانتصار
  4. جمعية القدامى خطواتها مؤثرة في الوعي والوجدان
  5. خطوة مهمة وحدة الاتحاد إداريا وفنيا وماليا
  6. خالد أنت يا أبا ماجد


فلسطين الحبيبة بياراتها و بساتينها الخضراء الناضرة تزينها زهور البرتقال و الليمون وأشجار النخيل الباسقة ، فمجرد المرور بين حقولها تشتم عبق البرتقال و التاريخ .

وهذه الأشجار العالية غرسها الأجداد و الآباء لتبقي في عمق التاريخ المسطر بالأصالة و العراقة .

بالأمس أعاد أبطال العميد نادي غزة الرياضي للذكري و الذاكرة عروضه القوية و فنونه الكروية الصاخبة التي حملت نكهة و طعم برتقال فلسطين المروي بعذب مياهها وقطرات نداها الشذيه ففاح عطر رحيقها في ملعب الشعب " اليرموك" وسط فرحة غامرة رسمها فرسان عمدة الأندية الرياضية الفلسطينية نادي غزة الرياضي بروح قتالية و رجولة و فدائية وعزفوا سيمفونية انتصار جديدة أكدت علو كعبهم و قدراتهم و إمكانياتهم الكبيرة على المرور و العبور من فريق عريق ومنافس قوي له جذوره و تاريخه "الأهلي الفلسطيني" .

حيث عمد مدرب الفريق الكابتن عطا الله أبو عاصي دخول المباراة بقوة والضغط على منافسه في مناطقه وذلك من أجل التوصل إلى بلوغ شباكه وإحداث الفارق منذ البداية لأهمية هذا العامل على المستوى النفسي وكان حريص تفادي المفاجآت ورغم انتهاء الشوط الأول بالتعادل أكد أبناء العميد الذين استعدوا استعدادا جيدا لهذا اللقاء أنهم قادرين على حصد نقاط المباراة وظهر ذلك جليا مع أحداث الشوط الثاني وكان ما يميز العميد في اللقاء الرغبة في الانجاز و التفوق حيث التفوق إرث تاريخي غرسه جيل العظماء من رواد النادي و نجومه عبر كل المحطات الرياضية ففي هذا الفوز برزت طول قامة العميد نادي غزة الرياضي وظهرت حالة الانسجام بين اللاعبين وقدرتهم على التحرك و الانتشار و تغير المراكز و اخترق العمق بذكاء و بلوغ شباك الأهلي الذي لم يكن لقمة سهلة في هذا اللقاء .

المباراة بمجملها كانت عرس كروي غزي رائع من حقنا أن تتباهي فيه و الفريقين غزة الرياضي و الأهلي الفلسطيني قدما عرضا طيبا يليق بسمعتهما و مكانتهم في الساحة الرياضية .

ونجاح اللقاء يعزز فينا الثقة على أن الكرة الغزية بألف خير و قادرين على تجاوز كل الصعاب و بلوغ الأهداف

سدد الله خطانا على طريق المحبة و الأخوة و الوحدة ...

  • الموضوع التالي

    أنقذوا ثقافي طولكرم والله حرام !!
      الضفة والقدس
      1. غرد معنا على تويتر