الخميس, 25 مايو 2017 - 00:36
آخر تحديث: منذ 42 دقيقة
لا نريد جمعية عمومية رياضية !
    فادي المدهون
    الإثنين, 24 ديسمبر 2012 - 20:54 ( منذ 4 سنوات و 4 شهور و 4 أسابيع و يوم و 9 ساعات و 42 دقيقة )


تستعد الجمعيات العمومية للاتحادات الرياضية المختلفة ، وبعض الأندية ، اضافة الى جمعية قدامى الرياضيين للدخول فى مرحلة جديدة من العمل الرياضى ، بعد تحديد موعد انتخاباتها المقبلة ، وستكون البداية مع انتخابات الاتحادات الرياضية التي ستنطلق في 28 ديسمبر الحالي بإجرائها لتسعة اتحادات،حيث بدأت هذه الاتحادات والأندية باعداد تقاريرها الإدارية و المالية ورسم جدول الأعمال واعتماد الأعضاء ، الذين سددوا اشتراكاتهم فى انتظار إرسال الدعوات الى الأعضاء الذين يحق لهم الحضور، حيث من المفترض أن تشهد بعض الجمعيات العمومية أجواء ساخنة.

ولكن هذا لا يعنى بأن الأجواء ستكون فى باقي الاتحادات والأندية هادئة ، بل يجب أن تشهد الجمعيات العمومية الكثير من المناقشات والطروحات والأفكار المتبادلة لأننا نريد أن يكون لدينا ثقافة الجمعيات العمومية – كما نطالب بثقافة الجمهور والإحتراف – ويجب أن يكون لدينا مفهوم واضح لماهية الجمعية العمومية التى نعدها العمود الأساسى والقاعدة الصلبة لأى مؤسسة رياضية كانت أم غيرها ..

لذلك أقول " لا " و " لا " و " لا " ..

لا نريد جمعية عمومية يُصادر حقها فى الإنتخاب تحت أى مسمى أو غطاء اى كان ...
لا نريد جمعية عمومية تُسيرها أحزاب وفصائل سياسية لا علاقة لها بالرياضة ..
لا نريد جمعية عمومية يُفرض عليها مرشحين من أى فصيل سياسى كان ...
لا نريد جمعية عمومية تحضر الإجتماع وكأنها على موعد مع " حفل تعارف " ..
لا نريد جمعية عمومية تحضر الإجتماع وكأنها فى " حفل شاى " ..
لا نريد جمعية عمومية لا تناقش ولا تسأل ولا تُحاسب ولا تُقيم ..
لا نريد جمعية عمومية لا تعرف عن باقى نتائج الفرق فى جميع الأنشطة والألعاب ..
لا نريد جمعية عمومية لم تقرأ التقرير المالى جيداً ...
لا نريد جمعية عمومية تحضر فقط لتصفق لكلمة الرئيس ومجلس الإدارة ...
لا نريد جمعية عمومية لم تقرأ أو تطلع على تقرير مجلس الإدارة عن الفترة المنصرمة ..
لا نريد جمعية عمومية كبيراً كان عددها صغيراً إن لم تكن فاعلة ....
لا نريد جمعية عمومية تقبل باستلام دعوة الإجتماع دون أن ترفق بتفاصيل جدول الأعمال ..
لا نريد جمعية جمعية عمومية تقبل باستلام دعوة الإجتماع دون أن ترفق بتقرير مفصل عن كافة الأمور المالية والأنشطة المختلفة ..

لا نريد جمعية عمومية تحضر الاجتماع وتتركه ووضع الاتحاد والنادى كما هو عليه ....
لا نريد جمعية عمومية لا تعرف اختصاصاتها وصلاحياتها ..
لا نريد جمعية عمومية لم تقدم اى اقتراح او فكرة فى جدول الأعمال ..
لا نريد جمعية عمومية لم يتجاوز حضورها عدد أصابع اليد ..
لا نريد جمعية عمومية لا يحضرها إلا نصف + ا من أعضاءها ..
لا نريد جمعية عمومية يقتصر الحضور فيها على ربع عدد أعضاءها ..
لا نريد جمعية عمومية لا تعرف خطة العمل التى وضعها مجلس الإدارة....
لا نريد جمعية عمومية تفرط بالحقوق التى كفلها لهم القانون ..

بعد كل هذه الـ "لاءات " أقول لأعضاء الجمعيات العمومية أن صلاحياتكم وسلطتكم أعلى من مجلس الإدارة ومسئولية الاتحادات والأندية هى على عاتقكم قبل أن تكون على عاتق مجلس الإدارة ..

وفى الختام أتمنى التوفيق لمجالس الإدارات فى المرحلة القادمة وان نرى مؤشرات النجاح لجميع اتحاداتنا الرياضية وإدارات أنديتنا فى الاستحقاقات المقبلة ..

  • الموضوع التالي

    أنقذوا ثقافي طولكرم والله حرام !!
      الضفة والقدس
      1. غرد معنا على تويتر