الأحد, 28 مايو 2017 - 23:17
آخر تحديث: منذ 19 ساعة و 51 دقيقة
وشمخت هامات غزلان فلسطين
شموس جديدة في سماء فلسطين
    أسامة فلفل
    السبت, 27 إبريل 2013 - 18:21 ( منذ 4 سنوات و شهر و 18 ساعة و 26 دقيقة )

    مقالات أخرى للكاتب

  1. أصالة التجربة وراء النجاح المدوي لاتحاد الكرة
  2. الأندية الرياضية الخلية الأساسية لمنظومتنا
  3. هدفها كسر الحصار والانتصار
  4. جمعية القدامى خطواتها مؤثرة في الوعي والوجدان
  5. خطوة مهمة وحدة الاتحاد إداريا وفنيا وماليا
  6. خالد أنت يا أبا ماجد


اليوم يكتب التاريخ ويدون في صفحاته الخالدة أن غزلان فلسطين " نادي شباب الظاهرية" شق طريق ودرب النجاح رغم الرياح العاتية وأحدث تفوق ونجومية فوق الوصف في حجمه ونجومه وجماهيره بحصوله على لقب دوري المحترفين بنسخته الثالثة.

اليوم غزلان فلسطين أكدوا أن هذه الانجاز الجديد والغالي الذي سوف يضاف إلى انجازات النادي والرياضة الفلسطينية هو نتاج إصرار وقوة إرادة على صناعة الانجازات وإعادة بلورة وصياغة تاريخ جديد يكشف عمق الجذور"لنادي شباب الظاهرية " الذي اقترن اسمه في كل معاجم اللغات والمناسبات الوطنية والرياضية لأنه فعلا صاحب انجازات وسيبقي على الدوام قلب ونبض الحراك الرياضي في ضفتنا الفلسطينية.

اليوم انقشع الظلام وأشرقت شمس الانتصارات وعلت وشمخت هامات غزلان فلسطين بكبرياء في سماء الوطن وحلقت في العلياء.

اليوم كل الجماهير الرياضية الفلسطينية تزف وتبارك هذا الانجاز التاريخي للغزلان الذين أكدوا أنهم رقم صعب في المعادلة الرياضية في دوري المحترفين وبرهنوا على أنهم فريق محترف متميز يمتلك عناصر القوة وإرادة التحدي والبطولة وقادر على كتابة تاريخ مشرق ومشرف.

إن هذا الفريق الصلب في إرادته والمتميز في أدائه وعروضه أكد على أنه قادر على قلب الموازين والدلائل كانت واضحة وجلية في حصد لقب بطولة دوري المحترفين.

اليوم غزلان فلسطين دون أدنى شك حطموا نظريات الاحتكار للبطولات وقالوا كلمتهم أن (نادي شباب الظاهرية) بمجلسه القيادي ولجانه الفاعلة وجهازه الإداري والفني وأبطاله يمتلكون تاريخ عريق وتراث خالد مازال يعبق بصور التضحية والبطولة والعطاء

اليوم أصبح غزلان فلسطين في أفئدة الجماهير لفنهم الكروي الرائع وإبداعهم وعلو كعبهم وقدرتهم على سحق الفرق القوية وكتابة انتصارات خالدة مرصعة بتوقيع غزلان فلسطين.

ليس غريبا أن يتوج "نادي شباب الظاهرية " باللقب فهو فريق متكامل ويضم نخبة من اللاعبين المميزين والمخضرمين وخلفه جهاز فني وإداري قوي وله خبرته ويمتلك ملكات مميزة في الإعداد والتجهيز وقراءة الملعب بدقة وتوظيف اللاعبين ومعرفة مواطن القوة والضعف عند الآخرين وأضف إلى ذلك مجلس قيادي قوي يولي اهتمام كبير بالفريق وجهازه ويحرص على المتابعة الدائمة وتوفير اللازم إضافة لذلك وفاء وإخلاص جماهير الفريق في عملية المؤازرة والإسناد المعنوي في كل مبارياته.

ختاما...

لقد برهن غزلان فلسطين أنهم الفريق الأقوى والقوى الضاربة في دوري المحترفين بخطوطه المتناسقة والمتكاملة والمتجانسة وجهازه الواعي والحكيم الذي عمد على دراسة وتحليل المباريات بحكمة وعقلانية وتوظيف كل الإمكانيات مما أهله لتحقيق الفوز وحصد اللقب.

نبارك لأبطال " نادي شباب الظاهرية " هذا الفوز والاستحقاق والفوز بلقب بطولة دوري المحترفين بنسخته الثالثة.

  • الموضوع التالي

    أنقذوا ثقافي طولكرم والله حرام !!
      الضفة والقدس
      1. غرد معنا على تويتر