السبت, 29 إبريل 2017 - 08:29
آخر تحديث: منذ 5 ساعات و 14 دقيقة
انتفضت صقور الشمال فانتصرت
    أسامة فلفل
    الإثنين, 13 مايو 2013 - 03:18 ( منذ 3 سنوات و 11 شهر و أسبوعين و يومين و 15 ساعة و 41 دقيقة )

    مقالات أخرى للكاتب

  1. هدفها كسر الحصار والانتصار
  2. جمعية القدامى خطواتها مؤثرة في الوعي والوجدان
  3. خطوة مهمة وحدة الاتحاد إداريا وفنيا وماليا
  4. خالد أنت يا أبا ماجد
  5. تواضع الدعم عنوان واحد لكل الأزمات
  6. نجاح عمل لجنة التقييم انتصارا للإستراتيجية الرياضية


إن التخطيط الجيد والإعداد المبني على الأسلوب العلمي والاستفادة من الخبرات والاحتكاكات واستثمار الجهود وتسخيرها وتطويعها لمصلحة الجماعة وعملية الإسناد المعنوي والمتابعة الدائمة تخلق وبالتأكيد حالة من الجاهزية التامة وتصنع الانتصار وتحقق الأهداف وهذا ما تحقق بالفعل مع صقور الشمال شباب جباليا الذين استطاعوا بتصميمهم وإرادتهم القوية من تحويل التحديات إلى انجازات على الأرض وقهر المستحيل وعبور لقاء القمة مع الهلال بثقة عالية منحتهم بطاقة التأهل لدوري الأضواء والنجومية.

إن فريق شباب جباليا فريق متكامل ومتجانس يضم بين صفوفه نخبة من الخامات والكفاءات الرياضية والعناصر الشابة وهذا ما أهله أن يكون من فرق المقدمة طوال مشواره الحافل بالتضحيات والعطاء حتى نال ما ارتسمه لنفسه وتحقيق طموحه في الصعود للدور الممتاز لكرة القدم.

إن ثمرة هذا الجهد العظيم والعرق والكفاح المتواصل آتت أكلها في لقاءه الأخير أمام نادي الهلال الحاصل الأول على بطاقة التأهل للدرجة الممتازة ولاسيما أن قوة البطولة وشراستها في الأدوار الأخيرة بلغت ذروتها ولكن الإصرار القوي والعنيد على الفوز والتأهل كانت أسمى أماني جميع اللاعبين ومن خلفهم الجهاز الفني والإداري بقيادة العملاق عماد هاشم الذي نجح في قراءة اللقاء قراءة جيدة ورصد محاور قطاع العمليات لتعزيز موقف فريقه ونجح في توفير الإمدادات وتعزيزها عبر وحدة التموين والإسناد الخاصة وتثبيت الحالة الدفاعية الهجومية الصلبة ونجح بامتياز في دك حصون الهلال وكسب نقاط المباراة والتأهل عن جدارة واستحقاق.

تسعون دقيقة بالتمام والكمال لم يتوقف خفقان قلوب الجماهير الغفيرة التي زحفت بجموع كبيرة من محافظة الشمال تقف بالدعم والإسناد المعنوي خلف فريقها, تسعون دقيقة وصقور الشمال يقرعون طبول التحدي والصمود ويقفون بصلابة الرجال وعزيمة الأبطال أمام المتأهل الأول لدوري الدرجة الممتازة ويحققون الفوز الساحق.

تسعون دقيقة من أحداث اللقاء التاريخي وصقور الشمال شباب جباليا يكتبون التاريخ وهذه الملحمة الرياضية بأقدامهم الذهبية التي صنعت هذا الانجاز التاريخي الأول منذ 19 عاما لتنهمر دموع الفرح والنصر ويكتب التاريخ هذه المحطة وهذا الحدث التاريخي بأحرف من نور في سجلاته.

تسعون دقيقة وطاقم التحكيم يقود ويدير دفة المباراة بكل الثقة والنزاهة والحياد ليوصله إلى بر الأمان وسط ارتياح من كل الأطراف لهذه الحيادية والنزاهة.

ختاما...
كتيبة صقور الشمال كانت تعرف كيف تتعامل مع المنافسة ولديهم الخبرة إضافة إلى القدرات والإمكانيات الرائعة للجهاز الذي يثق بنفسه وإمكانياته حيث وضع هدفا واحدا بدقة متناهية وخطة متكاملة وهو الفوز والحصول على التأهل للدوري الممتاز فانتفضت الصقور وانتصرت.

تحيه لصقور الشمال الصامد الذين أعادوا من جديد كتابة تاريخ يعبق بصور الحب و العطاء لناديه نادي شباب جباليا.

وتحية للجهاز الإداري و الفني الذي كان فوق مستوي المسؤولية ونجح بامتياز في تحقيق الطموح و التأهل لدوري الدرجة الممتازة

تحية خالصة لرئيس و أعضاء مجلس أدارة النادي و الذي يقف علي رأس هرمة الرياضي المخضرم عيسي ظاهر وعلي جهودهم الجبارة و دعمهم و إسنادهم للجهاز الفني و اللاعبين .

  • الموضوع التالي

    أنقذوا ثقافي طولكرم والله حرام !!
      الضفة والقدس
      1. غرد معنا على تويتر