الخميس, 15 إبريل 2021 - 20:31
آخر تحديث: منذ 25 دقيقة
حارس عرين الجمعية الإسلامية
جابر : مباراتنا أمام خدمات رفح ستحدد مصير الفريقين
الخميس, 23 مايو 2013 - 22:38 ( منذ 7 سنوات و 10 شهور و 3 أسابيع و يوم و 18 ساعة و 53 دقيقة )

فادي جابر

    روابط ذات صلة

  1. الجمعية الإسلامية يحقق فوزاً ودياً بثلاثية نظيفة على الزيتون
  2. طائرة الجمعية تواصل زعامتها لأجواء غزة
  3. نادي الجمعية الإسلامية يتمنى الشفاء العاجل للأخ حسن أحمد
  4. الجمعية الإسلامية يتوج بلقب بطولة الوفاء للشهيد ياسر عرفات للناشئين
  5. النائب الغول يبارك لنادي الجمعية الإسلامية بمقره الجديد
  6. هنية يثمن الجهود الوطنية لرجل الأعمال بركات
  7. الجمعية الاسلامية و خدمات رفح
  8. الجمعية الاسلامية و شباب رفح
  9. "سداسيات الربيع" بطولة الشهيد "خليل القوقا"

بال جول - كتب أحمد سلامة :

"الجدل الكبير الذي أُثير حول مباراة الجمعية وخدمات رفح كان لابد أن ينتهي بقرار لإعادة الحياة الرياضية إلى طبيعتها بعد توقف دام لأكثر من شهر، مهما كان هذا القرار، لأن توقف الدوري لم يكن في صالح الأندية البتّة، في الوقت الذي يعتبره البعض أنه فرصة لزيادة الاستعداد، إلا أن النتيجة السلبية للتوقف تكون أكبر، خاصة أن الأندية أصبحت بعيدة عن أجواء المباريات الرسمية الخاصة بالمنافسة، وما أُقيم من مباريات ودية لا تعتبر مقياساً للأداء بقدر ما تعتبر فرصة لتجريب أكبر عدد من اللاعبين وتطبيق بعض الخطط التكتيكية للتعود عليها"..

كلام منطقي أدلى به حارس نادي الجمعية الإسلامية ومنتخب الكرة الشاطئية "فادي جابر" لـ "PalGoal.com " بعد قرار اتحاد كرة القدم بإعادة المباراة المثيرة للجدل منذ بدايتها على ملعب محايد وبدون جمهور، وتثبيت كافة العقوبات الإدارية التي صدرت في المباراة الأولى..

يقول جابر: "لا أستطيع الحكم إذا كان القرار في صالح الجمعية أم في صالح في خدمات رفح، لأن كل فريق له حسابات مختلفة، إلا أن المهم هو أن تستكمل مسيرة بطولة الدوري بنجاح خاصة وأنه لم يتبق سوى أربع جولات، أي أقل من شهر، كي يسدل الستار على بطولة الدوري، مشيراً إلى أن المباراة تعتبر صعبة ومعقدة على الفريقين، ولا يمكن التكهن بنتيجتها كون الفريقان ينافسان بقوة على لقب الدوري هذا الموسم ويتساويان في عدد النقاط، ناهيك عن أن المباراة ستقام في ملعب المدينة الرياضية ذو الأرضية السيئة، وبدون جمهور، وهذه العوامل كافة تجعل من المباراة صعبة".

وأكد جابر أن المباراة ستكون أكثر صعوبة على فريقه خاصة وأنه سيتغيب عن الفريق ثلاثة من أبرز لاعبيه وهم سامي سالم وحمزة سالم، وفضل أبو ريالة هداف الفريق، لافتاً إلى أن المدير الفني للفريق نايف عبد الهادي يحاول سد هذا العجز للحفاظ على الانسجام بين اللاعبين، وهو ما أكده مراراً في التدريبات الأخيرة للفريق، التي اعتمد خلالها على يحيى عزام ومحمد الديري في قلبي الدفاع وغالب حسان كمدافع أيمن، وحمزة حسونة أو محمود أبو عميرة كمدافع أيسر.

وشدد جابر على أن المباراة لا تقبل القسمة على اثنين، ولابد من فوز أحد الفريقين إذا ما أراد البقاء في دائرة المنافسة، مشيراً إلى أنه في حال انتهت المباراة بالتعادل فإنها ستكون النتيجة الأسوأ للفريقين، والتي تأتي في صالح فريقي شباب رفح وشباب خان يونس الذين ينافسان بقوة أيضاً على اللقب، أما في حال خسارة أحد الفريقين فإن فرصته ستتضاءل في المنافسة على اعتبار أنه لم يتبق سوى أربع جولات فقط على انتهاء الدوري.
وتمنى جابر أن يقدم الفريقان مباراة نظيفة بعيدة عن الشد العصبي، وتليق باسم وسمعة الفريقين ولاعبيهم حتى لا تتفاقم الأزمة السابقة.

  • الموضوع التالي

    جدول مباريات الأسبوع الثالث من الدوري النسوي العام
      الضفة والقدس
  • الموضوع السابق

    تحديد موعد نهائي كأس فلسطين
      الضفة والقدس
      1. غرد معنا على تويتر