الأربعاء, 20 يناير 2021 - 06:50
آخر تحديث: منذ 6 ساعات و 19 دقيقة
مواجهة خارج الحسابات
الأزهر و الكلية الجامعية .. من يتربع على عرش الجامعات ؟
الإثنين, 01 يوليو 2013 - 02:27 ( منذ 7 سنوات و 6 شهور و أسبوعين و 6 أيام و 19 ساعة و 22 دقيقة )

جامعة الأزهر

    روابط ذات صلة

  1. جامعتي فلسطين والأزهر لنهائي بطولة "القدس" لمؤسسات التعليم العالي
  2. جامعة الأزهر : المهن الطبية تحقق فوزاً عريضاً علي الصيدلة
  3. صقر: صعودنا للدرجة الثانية وسام شرف على صدري
  4. جامعة الأزهر تتلقى دعوى للمشاركة ببطولة الخماسيات العربية
  5. الأزهر تكرم منتخبها الكروي والحقوق بطلاً للخماسيات
  6. الطب والحقوق الى نهائي بطولة الأزهر

بال جول - كتب إسلام سلامة

لم يكن مشوار فريق الأزهر مفروشاً بالورود في بطولة الجامعات، فقد وصل للمباراة النهائية التي تقام اليوم بحنكة الجهاز الفني بقيادة الكابتن أمين عبد العال، وجهود اللاعبين الذين استماتوا للدفاع عن اسم الجامعة وراهنوا على إمكاناتهم وصولاً للمباراة النهائية، ويدين فريق الجامعة لمجموعة مميزة من لاعبي الأندية والمنتحبات ساهموا كثيراً في وصول الفريق لهذه المكانة .

مشوار حافل..

بالرغم من تألق اللاعبين في المباراة الافتتاحية التي فازوا بها بأربعة أهداف مقابل هدف، إلا أنهم وقعوا في فخ التعادل الذي نصبه فريق الجامعة الإسلامية على ملعبه، والذي كان بمثابة صحوة لفريق الأزهر، حيث أعاد ترتيب أوراقه من جديد، وقدم عرضاً كان الأجمل له في مشواره بالبطولة، وحقق فوزاً هو الأكبر على حساب فريق جامعة غزة بثمانية أهداف مقابل هدف، وتمكن من اعتلاء صدارة المجموعة بفارق الأهداف عن فريق الإسلامية.

وفي الدور قبل النهائي استطاع فريق الأزهر تحقيق هدف الفوز في الثواني الأخيرة من عمر المباراة حينما واجه فريق جامعة الأقصى العنيد في الدور قبل النهائي للبطولة، حيث عانى الأزهر طوال المباراة بفعل الأداء التكتيكي المنظم الذي فرضه فريق جامعة الأقصى بقيادة المدير الفني القدير "أسعد المجدلاوي"، فبعد أن تلقى مرماه هدفاً في الدقيقة الأولى من بداية المباراة، استطاع المجدلاوي ضبط وترتيب صفوفه ونجح في تعديل النتيجة سريعاً، وحافظ على توازن الفريق إلى آخر دقيقة من عمر المباراة وكاد يحرز لاعبوه هدف التقدم أكثر من مرة، إلا أن الحظ عاندهم، حيث كانت الدقيقة الأخيرة من المباراة فأل خير على "محمد صقر" لاعب الأزهر الذي تمكن من خطف هدف الفوز ليعتلي صدارة هدافي البطولة .

وإحقاقاً للحق كان فريق الأقصى يستحق أن يلعب ركلات الترجيح على أقل تقدير، فهو لم يكن أقل شأناً من فريق الأزهر، ولكن نقص اللياقة البدنية لدى لاعبي الأقصى ساهم كثيراً في خسارتهم اللقاء في الدقيقة الأخيرة من المباراة.



حسابات معقدة..

لا يستطيع أحد التكهن بنتيجة المباراة النهائية، سيما أن الفريقين يضمان نخبة جيدة من اللاعبين، ففريق جامعة الأزهر مكتظ بأسماء قادرة على إحداث الفارق لمصلحتهم، أمثال سامي الداعور وحسن سكيك وحسن بدر ومحمد صقر.... وغيرهم من اللاعبين، كذلك الحال بالنسبة لفريق الكلية الجامعية الذي قدم عرضاً جيداً حينما فاز في المباراة الأخيرة التي جمعته مع فريق الجامعة الإسلامية وعلى ملعبه بأربعة أهداف مقابل هدف، فالفريق يضم لاعبون سطعت أسماؤهم في ملاعب كرة القدم أمثال مهاجم الفريق همام أبو حسنين الذي لن يلعب النهائي بسبب مشاركته مع منتخب الكرة الخماسية في كوريا الجنوبية، والمدافع خليل جندية وأحمد أبو طبنجة.... وغيرهم من اللاعبين الجيدين.

آراء اللاعبين..

أكد كابتن فريق الأزهر "سامي الداعور" أن المباراة ستكون صعبة جداً لكلا الفريقين وأن فريقه سيقدم أقصى جهوده كي يفوز بالبطولة ولكن المباراة لها ظروفها .

من جانبه أشار " همام أبو حسنين " نجم فريق الكلية الجامعية قائلاً: المباراة صعبة جداً، لكن توقعاتي بالفوز لفريق الأزهر، وإن كنت أتمنى فوز فريقنا، لكن بكل تأكيد سنشاهد مباراة ممتعة .

  • الموضوع التالي

    جدول مباريات الأسبوع الثالث من الدوري النسوي العام
      الضفة والقدس
  • الموضوع السابق

    تحديد موعد نهائي كأس فلسطين
      الضفة والقدس
      1. غرد معنا على تويتر