الثلاثاء, 19 نوفمبر 2019 - 14:41
آخر تحديث: منذ 4 ساعات و 52 دقيقة
عدي جعار .. يــكتُب :
فلسطين .. قــد التــحــدي
السبت, 17 مايو 2014 - 22:40 ( منذ 5 سنوات و 6 شهور و يومين و 19 ساعة و دقيقة )

الزميل الاعلامي عدي جعار

    روابط ذات صلة

  1. اللواء الرجوب يؤكد المدرب القادم لمنتخبنا الوطني "محلي"
  2. أنــديــة نابلـــس ... طــال الغــياب
  3. الفوائد العشر للفوز بـكأس التحدي
  4. الفدائي في مرمى الاحتلال!
  5. شاهد رد فعل جماهير خانيونس بعد هدف الفدائي وصافرة التتويج !
  6. " بوسة " من كل المصريين لـ " منتخب الفدائيين " !
  7. عرس جماهيري تشجيعاً للمنتخب الوطنى

بال جول - بقلم : عدي جعار
على ضفاف المحيط الهندي , إلى الجنوب من خط الاستواء , حيث الرطوبة العالية , هناك في مالية , يكمن حلم شعبٍ طموح , وآمال أبناء بقعة جغرافية جلها مغتصبه , تعلو تطلعاتهم بقدر علو أشجار الكاكاو الباسقة على ضفاف أنهار جزر " محلديب " أو" المالديف "
 
هناك حطت بعثة المنتخب الفلسطيني التي غادرت أرض الوطن يوم الجمعة الماضي في زيارة ليس الهدف منها السياحة في أجمل جزر العالم , في بقعة جغرافية لا تتعدى مساحة يابستها أكثر من 0.5 % من مجمل مساحتها , وإنما لإنجاز مهمة حجز بطاقة التأهل إلى الحلم الآسيوي والعودة على عجل للاحتفال مع شعب طال شوقه وتوقه إلى رؤية أبناءه يقارعون كبار آسيا ولسان حالهم يقول :
فلسطين ما زالت على الخارطة الرياضية !

الطريق إلى الحلم الآسيوي !

حجز الفدائي بطاقة تأهله إلى كأس التحدي بعد تصدره المجموعة الرابعة في التصفيات التمهيدية , حيث فاز على بنغلادش بهدف نظيف , ومن ثم أكتسح ماريانا بدستة أهداف منقوصة بهدف , وتعادل مع أصحاب الأرض نيبال
وتعتبر هذه المشاركة الثالثة للمنتخب الفلسطيني في كأس التحدي والأمل يحذوا عشاق الكرة في فلسطين لحجز بطاقة التأهل إلى أستراليا  ,حيث سيلتقي المنتخب الفلسطيني في مستهل مشواره المنتخب القرغستاني , ومن ثم منتخبي المالديف وميانمار

فوائد المشاركة
لا تقتصر فوائد المشاركة الآسيوية للمنتخب الفلسطيني على كونها البطولة الأكبر في القارة الأكبر فحسب , ولكن هناك الكثير من الإيجابيات التي ستعود على الكرة الفلسطيني في حال تحقيق هذا الحلم , حيث سيتقدم المنتخب الفلسطينية عدة مقاعد في الترتيب الآسيوي والعالمي , بالإضافة إلى أن الطاقم الفني والإداري يعول على المشاركة الآسيوية لتضييق دائرة الإجحاف العربي والعالمي بحق المنتخب الفلسطيني وسيكون بمقدوره المطالبة بإقامة مباريات ودية استعداديه مع منتخبات آسيويه كبيرة كي يعتاد لاعبي الفدائي على الاحتكاك بفرق الصفوة في آسيا

وتعتبر بطولة التحدي فرصة كبيرة للمنتخب الفلسطيني لتحقيق الحلم الآسيوي في مقارعة كبار القارة وخصوصاً أن بطل التحدي سينضم إلى مجموعة الموت التي تضم كل من الأردن والعراق واليابان بالإضافة إلى بطل التحدي

أكدار , تعطل صفو المسار
لا يمكنك أن تتخيل بأن المنتخب الفلسطيني سيضع يوماً دون مخاضٍ عسير , فبدءً من التنطع العربي المشين بحق الفدائي ورفض إجراء أي مباراة استعداديه أمامه بالإضافة إلى رفض أندية هذه المنتخبات أيضاً , هذا ما حذا بالجهاز الفني إلى إقامة معسكر تدريبي في قطر تخلله  إقامة ثلاث مباريات ودية دون المستوى ولا يمكن التعويل عليها أبداً للوقوف على مدى انسجام أفراد المجموعة
أضف إلى ذلك بعض الغيابات التي يعاني منها المنتخب الوطني وأبرزها كابتن الفدائي وصمام الأمان عبد اللطيف البهداري مدافع نادي زاخو العراقي الذي لم يستطع إلى الآن الالتحاق ببعثة المنتخب
وعندما تتحدث عن الصعوبات لا يمكن للاحتلال الإسرائيلي أن يقف في صفوف المشاهدين لعرقلة تنمية الرياضة الفلسطينية وكان لا بد له من وضع العراقيل أمامها باعتقال أحد أهم لاعبي الفدائي سامح مراعبة

فلسطين تستحق منا

هناك , بالنصف الجنوبي من الكرة الأرضية , حيث العاصمة كانبيرا , سيرفرف العلم الفلسطيني خفاقاً في سمائها ليلقي بظلاله على شواطئ المحيط الهادئ
ننتظركم لتعودوا من جزر المالديف ببطاقة التأهل للعرس الآسيوي فأنتم تستحقون أن تعبروا ممر باس وتوروز , تستحقوا أن تبحروا في بحار تيمور وأرفورا
قلوبنا معكم , سنرقبكم بأعين دامعة , عيون كلها شوق لرؤيتكم توصلون رسالتنا إلى العالم لأن فلسطين وُلِدَت من رحم التحدي

  • الموضوع التالي

    جدول مباريات ثانية السلة
      الضفة والقدس
  • الموضوع السابق

    جدول مباريات الأسبوع الثالث من الدوري النسوي العام
      الضفة والقدس
      1. غرد معنا على تويتر