الأحد, 25 أكتوبر 2020 - 15:33
آخر تحديث: منذ 18 دقيقة
جمعية الشبان المسيحية بغزة تدخل عرسا انتخابيا الجمعة 13 مارس الجاري
الأربعاء, 11 مارس 2015 - 18:49 ( منذ 5 سنوات و 7 شهور و أسبوعين و يوم و 13 ساعة و 14 دقيقة )

    روابط ذات صلة

  1. الأكاديمية الرياضية الفلسطينية وجمعية الشبان المسيحية يكرمان المطران الراحل" كابوتشي "
  2. الشبان المسيحية بغزة تفتتح مخيمها الصيفي الـ "35" بمشاركة 500 طفل
  3. جمعية الشبان المسيحية بغزة روح القيادة الجماعية
  4. الشبان المسيحية والنصر الى الدرجة الثانية بكرة الطاولة

 

 

غزة-تقرير محمد حجاج

دخلت جمعية الشبان المسيحية بغزة منذ بداية شهر مارس آذار الجاري 2015 في أجواء انتخابية ساخنة، جراء حالة الحراك الانتخابي الواسعة، وغير المسبوقة في تاريخها الممتد منذ أكثر من 60 عاما، وتحديدا منذ العام 1952م

وتعتبر جمعية الشبان المسيحية بغزة من كبرى مؤسسات الوطن قاطبة، ولها دور كبير وفاعل على الصعيد الرياضي، والاجتماعي، والثقافي والوطني، إضافة لدورها في التنمية والإغاثة المجتمعية، ودورات التأهيل والتدريب والإدارة.

دور وطني بارز

وقد كان لجمعية الشبان المسيحية ولا يزال دور في تخريج العديد من الكوادر والقادة والنجوم الذين سطروا سطورا خالدة في تاريخ المجد الفلسطيني الحديث،كما أكدت جمعية الشبان المسيحية على دورها الطليعي والفاعل إبان الأزمات والكوارث، والحروب عبر المسارعة في تقديم الخدمة والعون للمناطق المنكوبة والمهشمة، وبرز لها دور لافت في معالجة الآثار النفسية والسلبية، التي سببتها الحروب الثلاث الأخيرة على غزة في أكثر المناطق تضررا وركزت اهتمامها على الأطفال والزهرات ومختلف الفئات العمرية

ويعتبر هذا العرس الانتخابي الثاني والأكثر سخونة منذ العام 1952 بعد أن كان شهر يونيو 2012 قد شهد العرس الأول والاهم, ودفع باتجاه مجلس إدارة شاب ومتجانس، ومتوافق وقوي ،وقاد الجمعية التي عانت من عثرات بسبب التفرد، وكادت أن تؤثر على استمراريتها وعملها وتفاعلها مع المجتمع الفلسطيني.

المرشحون للمجلس الجديد

وفي الانتخابات المنتظرة فان 11 من أصل 19 مرشحا من المتقدمين يمثلون مجلس الإدارة الحالي،والشاب الذي عمل بقوة وفعالية وبروح القيادة الجماعية،ووفق إستراتيجية واعدة عنوانها "الشباب هم قادة التغيير".وكان لجورج سابا رئيس مجلس الإدارة الجديد الذي ترك لظروف خاصة بعد عام ونيف الأثر الكبير والدور الهام ف بتحقيق الاستقرار والأمان، وإرساء قواعد انطلاق صلبة للمضي قدما بالبرامج والنشاطات المتعددة

والمرشحون أل 11 من 19 يعتبرون كوكبة مشرفة خلال فترة التغيير والبناء هم:

- سهيل خريستو صليبا   رئيس مجلس الإدارة

- عيسى فهمي عياد   نائب رئيس مجلس الإدارة

- م . حسام فرح  أمين سر المجلس

- م .عماد وفا الصايغ أمين الصندوق،إضافة إلى رجل الأعمال سعد حاكورة ،وعطا الله ترزي، ود. ماجد العمش ،والنقابي اليأس عودة الجلدة، والسادة نمر سابا ,وسمير عياد،وأخيرا جورج قبطي.

أما المرشحون الثمانية الآخرون فهم:

د. رامي ترزي، بندلي ترزي، المحاسب عماد منير الصايغ، مروان سليم ترزي،الآنسة/غادة أبو داود،سيمون ترزي، م.إبراهيم العمش، م.ماجد فزع.

عودة ميمونة وتخطيط وفق إستراتيجية ثابتة

وقد أكدت عودة مجلس الإدارة السابق وكوكبته التي عملت بصمت وبتخطيط وفق إستراتيجية واعدة على تمكين دور الشباب والمشاركة في العمل والبناء والتغيير،وعمل المجلس على تامين الخدمة وبخصوصية عالية للعائلات الأعضاء ،وكان العمل بروح القيادة الجماعية عبر لجان متعددة وفاعلة وشبكة المنضوين تحت لوائها ووسعت من دوائر التفاعل والتشبيك مع المجتمع المحلي والفلسطيني والعربي والدولي وصولا للعالمية ؛حيث المجلس العالمي لجمعيات الشبان بالعالم , مثل "الواي كاير" انتر ناشيونال" ،ووحدت من علاقاتها مع الشركاء في النرويج والسويد عبر برامج بناءة ومتعددة لسنوات "

* ابرز الشركاء الفلسطينيين الداعمين والمناصرين

- البعثة البابوية – فلسطين

- اتحاد الجمعيات الخيرية- القدس

- الحق في اللعب-فلسطين

-       الأب إبراهيم فلتس رئيس أكاديمية أطفال بلا حدود- بيت لحم

-       -الجمعية الإمبراطورية الأرثوذكسية- بيت لحم

-       مجمع الكنائس الإنجيلية-بيت لحم

-       مؤسسة تامر الثقافية-فلسطين

وقد عمق المجلس الحالي من علاقته المميزة مع اللجنة الاولمبية الفلسطينية والاتحادات الرياضية الفلسطينية،كاتحاد كرة القدم,والسلة،وتنس الطاولة والشطرنج,ووضع في منظوره القريب العمل على تطوير وتفعيل هذه العلاقة عبر اتفاقيات عمل وشراكة وانضواء تحت المظلة الاولمبية.

اللجنة الانتخابية المشرفة

أما اللجنة الانتخابية المشرفة على الانتخابات فهي برئاسة المستشار سمير صليبا سابا وعضوية  د.ميشيل ترزي,وموسى عياد, حنا بربارة, والمحامية لينا السلفيتي.

ضرورة التغيير وإحداث النهضة

يقول المستشار عيسى خضر ترزي القطب البارز في مسيرة النضال من اجل التغيير وإحداث الرفعة:"إن المجلس الحالي وأعمدته هم من خيرة القياديين الذين تركوا بصمات ايجابية ملموسة ولافتة وقوية عبرت بالجمعية إلى بر الأمان بعد أن كانت تعرضت لاهتزازات قوية عاصفة هددت استمرارية عملها وبرامجها".

وتابع المستشار ترزي أن الدفع باتجاه اختيار هذه الكوكبة يعتبر مكافأة للذين حققوا الاستقرار والرفعة والتنمية،والثبات لمواجهة المستقبل، وتأسيس مقومات النجاح للعمل المستقبلي, وبرامجه المتعددة. ودعا الترزي جموع الناخبين البالغ عددهم 440 إلى أهمية وضرورة توجيه صوتهم لاختيار من هو قادر على العمل بروح الفريق ويملك مقدمات النجاح في المهمات المنوطة به،والتي تعتبر جزءا من الإستراتيجية الواعدة والطموحة من اجل توسيع دوائر العمل والتشبيك على قاعدة المصلحة الوطنية العليا للوطن ومؤسساته وأبنائه,كما يسجل المراقبون للشأن الفلسطيني,إضافة للشركاء الفلسطينيين والدوليين لمجلس الإدارة،وأعمدته ودورهم البناء والفاعل في إحداث الرفعة والتطور، والانتصار لروح القانون،وتحقيق أعلى مستويات الجودة والشفافية بالعمل، وتحديدا بما يخص الملف المالي ؛حيث الموازنة والميزانية وأصول إدارة المال العام.

-       وقد سلط المراقبون الأضواء على رجل الأعمال سعد حاكورة المرشح وعضو مجلس الإدارة كأبرز الأعضاء الذين يمتلكون شبكة علاقات قوية,ومتعددة ومتشعبة على المستوى الرسمي والحكومي والشعبي, ومع الشركاء الفلسطينيين؛ كونه عضوا بالمكتب التنفيذي للاتحاد الفلسطيني لكرة القدم. كذلك فهو شغل منصب الرئيس السابق لاتحاد الإعلام الرياضي الفلسطيني,والناطق الإعلامي للجنة الاولمبية الفلسطينية،وابرز مشاركاته في اولمبياد اتلانتا 1996.

-        وكان حاكورة قد اشرف على إعادة بناء علاقات الجمعية القوية مع مختلف الأندية ومراكز الخدمات في محافظات غزة والوطن ومع المجالس والوزارات والشخصيات الوطنية والفصائلية المختلفة؛بهدف رفع منسوب العمل،والمشاركة,وتقديم الخدمة الايجابية للوطن والمواطن

  • الموضوع التالي

    ادارة أهلي الخليل تكرم فريق كرة الطاولة أبطال فلسطين
      الضفة والقدس
  • الموضوع السابق

    جدولة بطولات الفصل الثاني لمدارس الخليل
      الضفة والقدس
      1. غرد معنا على تويتر