الإثنين, 25 سبتمبر 2017 - 18:12
آخر تحديث: منذ 10 دقائق
الفدائي سامح مراعبة محبوب الجزائريين الجديد
الخميس, 14 إبريل 2016 - 03:11 ( منذ سنة و 5 شهور و أسبوع و 5 أيام و 4 ساعات و 31 دقيقة )

    روابط ذات صلة

  1. منتخبنا الأولمبي يغادر إلى الجزائر لإقامة معسكر تدريبي
  2. الفدائي الأولمبي يخسر أمام نظيره الجزائري
  3. تونس تفوز على الجزائر في أمم أفريقيا
  4. الإصابات تضرب منتخب الجزائر قبل مواجهة تونس في أمم إفريقيا
  5. محرز ينقذ الجزائر من الخسارة أمام زيمبابوي في أمم أفريقيا
  6. نجم جزائري ضمن قائمة اهتمامات ريال مدريد
  7. مشاجرة مصرية جزائرية على الهواء
  8. ثلاثية إيرلندا في مرمى الجزائر
  9. هدف الجزائر في الإمارات (1-0)
  10. مراد مغني يغيب عن الجزائر في المونديال
  11. مباراة الجزائر وايرلندا
  12. مباراة الجزائر والإمارات الودية

يحظى لاعب المنتخب الفلسطيني لكرة القدم سامح مراعبة بشعبية كبيرة في الجزائر، فرغم انقضاء فترة طويلة عن المباراة التي جمعتهم بمحاربي الصحراء في الجزائر يوم 17 فيفري المنصرم، إلا أن تفاعل الجزائريين على حسابات اللاعب في مواقع التواصل الإجتماعي كبير، ويرجع سبب هذا الحب إلى عدة اعتبارات.

كونه أسير محرر جعل اسمه على كل لسان

قضية أسر اللاعب سامح مراعبة في سجون الإحتلال الصهيوني لمدة ثمانية أشهر، جعله معروفا وسط الجزائريين الذين تعاطفوا مع قضيته، ويذكر أن سامح كان قد أسر في أفريل من سنة 2014 خلال عودته مع المنتخب الفلسطيني من تربص قطر عبر معبر الكرامة، وبعد إطلاق سراحه عاد ليشارك مع الفدائيين ليصبح “قاهر السجان” لقبه المتداول.

حمله لعلم الجزائر خلال المباراة شد الانتباه نحوه

انتشار العديد من الصور للاعب وهو يضع علم الجزائر في معصمه عبر مواقع التواصل الإجتماعي بعد اللقاء أثارت إعجاب الجزائريين، الذين تناقلوها وتفاعلوا معها مستحسنين ما فعله اللاعب ما جعلهم يطلقون عليه لقب “سامح الجزائسطيني”، ويتمنون احترافه في إحدى أندية الدوري الجزائري.

اخلاقه وتواضعه زادا من حب الجزائريين له

يتعامل سامح مراعبة مع متابعيه على مواقع التواصل الإجتماعي بقدر كبير من التواضع والعفوية، يرد على رسائلهم وتعليقاتهم باستمرار وهو ما أكسبه المزيد من الحب والإحترام، إضافة إلى أخلاقه العالية التي أشاد بها الكثيرون حسب ما شاهدناه في تعليقات المتابعين.

سامح مراعبة:” أشعر بالفخر من حب الجزائريين لي”

في تصريح لموقع الميدان حول هذا الموضوع، قال سامح:” بصراحه شعور جميل لا يوصف شعرت بالفخر من الحب والإخلاص الكبير من أهلنا في الجزائر بصراحة كنت أسمع عن حبهم لنا لكن لم أتوقع أن يكون بهذا الحجم”، وأضاف:” حب الجزائريين شرف لي والله ومهما قدمت لهم سأكون مقصرا بصراحة أنا جد سعيد من هذه المشاعر التي يكنونها لي”.

المصدر : أميمة بوربيع - موقع الميدان الجزائري

  • الموضوع التالي

    إسماعيل المصري .. بالفكر والإبداع يصنع الانجاز وبالإصرار تكتب سيمفونية العشق للوطن والرياضة الفلسطينية
      غزة
  • الموضوع السابق

    اللقب في ضيافة العميد ... والوصافة تتأرجح ... والقاع سخونة زائده
      الضفة والقدس
      1. غرد معنا على تويتر