الثلاثاء, 12 ديسمبر 2017 - 02:31
آخر تحديث: منذ 6 ساعات و 31 دقيقة
يوفينتوس يكرر فوزه على موناكو ويبلغ نهائي دوري ابطال أوروبا
الثلاثاء, 09 مايو 2017 - 23:27 ( منذ 7 شهور و 3 أيام و ساعة و 33 دقيقة )

    روابط ذات صلة

  1. بورتو يسحق موناكو برباعية ويصعد مع بشكتاش إلى دور 16
  2. يوفنتوس يستعيد توازنه بالفوز على كروتوني بالدوري الإيطالي
  3. موناكو يودع أبطال أوروبا بخسارة قاسية على يد لايبزيغ
  4. المواجهة الأرجنتينية تتجدد بين ديبالا ومثله الأعلى
  5. بشكتاش يتعادل مع موناكو ويهدر حسم التأهل مبكرا
  6. يوفنتوس يهزم ميلان في عقر داره ويتصدر مؤقتا
  7. أهداف يوفنتوس 4-1 لاتسيو (الدوري الإيطالي)
  8. أهداف ريال مدريد 1-1 يوفينتوس (الإياب الأوروبي)
  9. أهداف برشلونة 3-1 يوفينتوس (نهائي دوري الأبطال)
  10. برشلونة بطل أوروبا للمرة الخامسة

وكالات - كرّر يوفنتوس انتصاره على ضيفه موناكو2-1 في إياب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا، ليبلغ المباراة النهائية من البطولة، بعد انتصاره أيضاً في الذهاب بثنائية نظيفة.

وقرر مدرب يوفنتوس، ماسيمو أليجري، إجلاس مهدي بنعطية على مقاعد البدلاء، في حين كان سيأخذ نبيل درار فرصته منذ البداية لولا تعرضه للإصابة أثناء الإحماءات.

وانطلقت المواجهة وسط اندفاع قوي لموناكو، ثم تعرض لاعب يوفنتوس سامي خضيرة للإصابة ليغادر الملعب مبكراً في الدقيقة 10، وبعدها بدأت آلة اليوفي بالدوران.

واصطدم موناكو بقوة دفاع اليوفي وتألق الحارس بوفون، لكن هجوم الخصم استيقظ في الدقائق الموالية، حيث أضاع هيجواين أولى الفرص الخطيرة في الدقيقة 22.

وانفجرت رغبة يوفنتوس في تسجيل الهدف الأول بثلاث فرص متتالية بين الدقيقتين 25 و28 لكن الحارس والحظ عاندا ماندزوكيتش وبيانيتش على التوالي.

وعاد الكرواتي ماندزوكيتش لتهديد موناكو بعد مرور نصف ساعة، حتى تمكن من افتتاح النتيجة بعد تسديدتين متتاليتين، تصدى الحارس للأولى لكن الثانية سكنت الشباك.

وأهدر الأرجنتيني جونزالو هيجواين فرصاً عديدة ومتتالية لتعزيز النتيجة، منها كرة أودعها في شباك الحارس سوباسيتش  لكن الحكم رفض احتساب الهدف بداعي التسلل.

وقبل نهاية الشوط الأول بثواني معدودة، ظهر البرازيلي داني ألفيش في لقطة مباغثة، حين سدّد كرة قوية ولولبية فاجأت حارس موناكو، معلناً عن ثاني أهداف اليوفي.

وانتهى النصف الأول من المباراة بتقدم اليوفي 2-0، ما يعني حسم التأهل بنسبة 99%، ما دفع المدرب أليجري لإجراء بعض التغييرات كإشراك كوادرادو مكان ديبالا.

وحصل اللاعب الكولومبي على فرصة لتسجيل الثالث في أول لمسة له مباشرةً بعد دخوله، لكن تسديدته ارتطمت بالمدافع جميرسون حين كانت في طريقها إلى المرمى.

في التالي، انخفض إيقاع المباراة كثيراً خاصةً من جانب اليوفي، مع بعض المحاولات المسترسلة لموناكو، والذي ظل يبحث عن تسجيل هدف على الأقل في مرمى بوفون.

وظهر ابن الـ"2000" كيليان مبابي من بين المدافعين في الدقيقة 69 ليخطف الكرة من لمسة واحدة ويضعها في شباك العملاق بوفون، معلناً عن تقليص النتيجة إلى 2-1.

وانحصر اللعب في ربع ساعة الأخيرة في وسط الملعب مع صراعات ثنائية على الكرة انتهت بخشونة مبالغ فيها، ثم أشرك أليجري المغربي بنعطية مكان بارزالي في الدقيقة 85.

وكان بمقدور يوفنتوس إضافة هدف آخر في اللحظات الأخيرة، لكنه فضّل ادخار مجهوده للمباريات المتبقية من "سيري آ" وكأس إيطاليا، لتنتهي المباراة بصعود اليوفي للنهائي.

  • الموضوع التالي

    إيسكو يُخمد ثورة أتلتيكو ويحمل ريال مدريد لنهائي الأبطال
      رياضة عالمية
  • الموضوع السابق

    كرة القدم في غزة واقع وتحديات
      غزة
      1. غرد معنا على تويتر