الأربعاء, 15 أغسطس 2018 - 13:50
آخر تحديث: منذ 18 دقيقة
ملحمة وطن بالعيد الوطني للرياضة الفلسطينية
    أسامة فلفل
    السبت, 07 إبريل 2018 - 20:14 ( منذ 4 شهور و أسبوع و 23 ساعة و 36 دقيقة )

    مقالات أخرى للكاتب

  1. الرياضة للجميع والسهرات الرمضانية وذكريات الزمن الجميل وعبق التاريخ
  2. الرياضة المجتمعية فلسفة عصرية لنضج المجتمعات
  3. سيفك سيبقى على رقاب سماسرة الأرض
  4. الرياضة للجميع ومؤسسة ياسر عرفات يكرمون سفراء الرياضة الفلسطينية بالعيد الوطني
  5. الرياضة للجميع يغرد بالعيد الوطني للرياضة الفلسطينية
  6. السادس من إبريل وسام على صدر فلسطين

أسامة فلفل - بال جول - استجابة لمتطلبات المرحلة بما يحقق الطموحات لأبناء الوطن العزيز، ويؤكد أن فلسطين تمتلك من المقومات ما يجعلها مكاناً لتوطين قوة الإرادة والإصرار وملحمة البقاء والوجود والقدرة على كتابة أبجديات وحروف التاريخ والتحليق في فضاء الانجازات ، وكشف الميراث الرياضي الخالد لانجازات الرياضة الفلسطينية تحت مظلة اللجنة الاولمبية الفلسطينية وربانها الذي برع في رد الاعتبار للرياضة الفلسطينية وتثبيتها على الخارطة الرياضية العالمية واختزل المسافات وأعادها لمدرج التاريخ.

ولإنجاح مشروع ملحمة وطن والاحتفال بالعيد الوطني للرياضة الفلسطينية أخذ مجلس إدارة الاتحاد الوطني الفلسطيني للرياضة للجميع بعين الاعتبار فلسفة توسيع رقعة الشراكة مع المؤسسات والقطاعات المختلفة والشخصيات الاعتبارية، كما وضع البعد التنظيمي والعمق الإداري والفني على سلم الأولويات، وعمد على تعزيز مشاركة نجوم وأبطال وسفراء الرياضة الفلسطينية وتم إعداد البرنامج العام لمشروع ملحمة وطن وبشكل مهني عالي الجودة بمشاركة كوادر ولجان الاتحاد المساعدة.

أجندة الفعاليات

تكريم مؤسسة الشهيد الخالد ياسر عرفات

وفاء لدورها الرائد والطليعي في حفظ الموروث القيمي العظيم وحركة نضال القائد ياسر عرفات، وتقديرا للدور البارز للقائد الرمز أبو عمار ورعايته الحركة الرياضية والشبابية ، وللوقوف بقوة خلف الانجازات التاريخية للحركة الرياضية الفلسطينية التي كتب أبجديات حروفها سفراء وأبطال الرياضة الفلسطينية ، ولتظل شخصية الزعيم الفلسطيني ياسر عرفات تسري في خلايا الدم الفلسطيني وللأبد اعتمد مجلس إدارة الاتحاد الوطني الفلسطيني للرياضة للجميع تكريم مؤسسة الشهيد الرمز ياسر عرفات بالعيد الوطني للرياضة الفلسطينية.

تكريم شهداء الحركة الرياضية

حقيقية للشهداء نياشين الكلام ونحن لنا بريق الصمت ، فهل يمكن للحقيقية أن تنفي من الذاكرة الفلسطينية قصص وحكايات وبطولات الشهداء الذين حبروا صفحات التاريخ ، ومن أجل هؤلاء الذين استحقوا أن يكونوا وساما على صدر الوطن خالدين في ذاكرته ، ولتبقى ذكراهم تعطر الزمان والمكان احتل مشروع تكريم شهداء الرياضة الفلسطينية أجندة الاتحاد الوطني الفلسطيني للرياضة للجميع والألعاب الشعبية ومن المقرر أن يتم تكريم رمزي لشهداء الحركة الرياضية على مستوى الوطن.

 

الرواد شرارة الانطلاق نحو المجد والرفعة

لأن رواد الرياضة الفلسطينية يمثلون مشاعل وقناديل الضياء وذاكرة الأمة وعنوان حضاراتها ورقيها، ولأنهم هم الذين أعادوا بلورة وصياغة وكتابة حروف التاريخ في محطات صعبة وقاسية وحافظوا على الهوية الوطنية والرياضية ، وتصدي لكل محاولات الاستهداف وعبروا فينا من شواطئ الهزيمة واليأس إلى بوابات المجد والعزة والرفعة، تم إدراجهم ضمن الأجندة الوطنية للاتحاد للاحتفال بالعيد الوطني للرياضة الفلسطينية وسوف يتم تكريم رمزي على مستوى الوطن.

رد الجميل لمدرسي التربية الرياضية

التكريم للرجال الذين صنعوا وأضافوا الانجازات الرياضية هو كتابة جديدة لمراحل ومحطات زاخرة للوطن ولحركة النضال الذي سطرتها هذه الشريحة المناضلة من رجال صدقوا الوطن ومنظومته الرياضية خلال العقود الماضية.

تكريم قيادة رابطة الأندية الرياضية بالمحافظات الشمالية والجنوبية

تعزيزا لفلسفة الانتماء وتعميق البعد الوطني والرياضي عند الأجيال والوفاء لرموز تفانت في تجسيد وحدة العمل الرياضي في السنوات العجاف، وإدارة مقود الحركة الرياضية الفلسطينية ، وساهمت في توحيد الجغرافيا الفلسطينية والرياضية ،قرر الاتحاد تكريم قيادة الرابطة بالمحافظات الشمالية والجنوبية ضمن فعاليات العيد الوطني للرياضة الفلسطينية

تكريم سليم المصدر رمز المروءة والعطاء

وفاء وتقديرا لرمز المروءة والعطاء ورجل المواقف المرحوم سليم المصدر مدير النشاط الرياضي للرياضة للجميع بالمنطقة الوسطي وداعم الحركة الرياضية بكل مستوياتها وأحد أبرز الشخصيات الرياضية القيادية التي أثرت الحراك الرياضي ودشنت وحدة الحركة الرياضية الفلسطينية سيتم تكريمه والوفاء لمسيرته الخالدة

تكريم ذوي الاحتياجات الخاصة

تعزيزا وإدراكا للمسؤولية الرياضية والإنسانية والوطنية لأبطال فلسطين من ذوي الاحتياجات الخاصة الذين اعتلوا منصات التتويج بالمشاركات الخارجية وكتبوا صفحات مضيئة للرياضة الفلسطينية ، وضمن مشروع توعية المجتمع بحجم الانجازات التي سطرتها هذه الشريحة ، سيتم تكريم رمزي ضمن فعاليات العيد الوطني للرياضة الفلسطينية.

 

تكريم سفراء الرياضة الفلسطينية

وفاء وتقديرا لأصحاب الانجازات الرياضية التاريخية الذين حملوا راية الانجاز خفاقة في سماء المشاركات الإقليمية والدولية وكتبوا بحروف المجد انجازات الرياضة الفلسطينية قرر الاتحاد تكريم كل سفراء الرياضة الفلسطينية بالمشاركات الإقليمية و الدولية

إحياء ذكرى ترجل أمير الشهداء

لأنه أول الرصاص وأول الحجارة ، وأحد رموز الكفاح الوطني الفلسطيني ، ومهندس الانتفاضة المجيدة ، وحتى تظل الجماهير تستلهم من ذكراه العطرة دروس ومعاني التضحية والبطولة والفداء ، ولتبقى الذكرى تلهم الأجيال القادمة بالتمسك بالثوابت الوطنية ، وحتى تبقى الثورة والهوية والإرادة حتى قيام الدولة العتيدة وعاصمتها القدس الشريف اعتمد الاتحاد أحياء ذكرى الشهيد بمهرجان رياضي وبطولة كروية للمؤسسات والشركات والجامعات والبنوك والكتل الطلابية والنقابات العمالية على مستوى المحافظات الجنوبية.

 بطولة لتنس الطاولة للفتيات تحمل اسم المناضلة يسرى البربري

تكريما لماجدات فلسطين اللواتي قدمن نموذجا بالتضحية والعطاء ، وأضفنا انجازات للحركة الرياضية والوطنية عبر مراحل النضال الرياضي والوطني ، وتكريم للمناضلة المرحوم يسرى البربري التي ترأست العديد من الوفود والبعثات الرياضية والسياسية ، ووقفت عبر كل المنابر تدافع عن القضية الفلسطينية فقد تقرر إقامة بطولة لتنس الطاولة للفتيات على مستوى محافظات الجنوب للمؤسسات التعليمية

الاحتفال بيوم الأسير الفلسطيني

لأنه جزء أصيل من حركة النضال الوطني ورافدا أساسيا للثورة ، اعتبرته السلطة العليا لمنظمة التحرير الفلسطيني يوما وطنيا للأسرى والمعتقلين ، وتخليدا لهذا اليوم والمكانة التي تحتلها هذه الفئة ولإبراز تجارب الصمود الأسطوري وفصول التضحية ، وحجم الجرائم التي اقترفها السجان الصهيوني بحق أبطال الحرية حمل مجلس إدارة الاتحاد الوطني الفلسطيني للرياضة للجميع والألعاب الشعبية درجة المسؤولية المجتمعية والوقوف بجانب الأبطال والتضامن معهم وتكريمهم بما يليق بمستوى وحجم التضحيات ومن خلال الشراكة مع رابطة الأسرى والمعتقلين ،حيث سينظم الاتحاد مهرجانا رياضيا حاشدا ضمن فعاليات الاحتفال بالعيد الوطني للرياضة الفلسطينية.

الاحتفال بيوم اليتيم

عن أبي الدّرداء رضي الله عنه قال: أتى النّبيّ صلّى الله عليه وسلّم رجلٌ يشكو قسوة قلبه، قال:" أتحبّ أن يلين قلبك وتدرك حاجتك؟ ارحم اليتيم وامسح رأسه وأطعمه من طعامك يلن قلبك وتدرك حاجتك" ولأن كثير من أبطال الرياضة الفلسطينية ممن صنعوا وكتبوا الانجازات التاريخية ،كسروا وحطموا القيود وشرفوا الرياضة الفلسطينية رغم طفولتهم البريئة التي فقدوا فيها أعز وأقرب الناس إلى قلوبهم

ولأن يوم اليتيم يكرم فيه الأيتام وتنظم فيه العديد من الأنشطة الترفيهية والاجتماعية للأيتام وتدشين فيه الحملات الوطنية والإنسانية لمساعدة الأيتام وتوعية أفراد المجتمع بالواجبات المجتمعية اتجاه هذا القطاع ،أدرج الاتحاد الوطني الفلسطيني للرياضة للجميع يوم اليتيم ضمن أجندته للاحتفال بالعيد الوطني للرياضة الفلسطينية

لمسة وفاء وتكريم المتقاعدين

تقديرا وعرفانا لما قدمه المتقاعدون خلال فترة عملهم من وقت وعمل وعطاء موفور بعدما تركوا جميل الأثر خلال مسيرتهم ، ولأن الحياة محطات والإنسان المعطاء لا يتوقف عطاؤه بحدود معينة، بل هي محطة جديدة يأتي بها عطاء جديد في المجتمع، بتقديم نماذج حية في العمل التطوعي والاجتماعي والإنساني وحمل رسالة الحركة الرياضية بكل مضامينها الوطنية وبعدها الاستراتيجي قرر الاتحاد إدراج مشروع تكريم المتقاعدين الرياضيين ضمن فعاليات العيد الوطني للرياضة الفلسطينية

تكريم مركز رعاية المسنين بمدينة الزهراء

تقديرا للدور الإنساني والمجتمعي الكبير وللخدمات الجليلة التي يقدمها المركز والرعاية والحضانة الدافئة للذين أجبرتهم الظروف القسرية المكوث بالمركز ، نظرا لفقد المعيل أو لأسباب خاصة فقد قرر مجلس إدارة الاتحاد تكريم إدارة المركز والتأكيد على الشراكة الحقيقية لخدمة النزلاء من المسنين.

تكريم إدارة مستشفى عبد الرنتيسي لمرضى السرطان

تعزيزا للفعل الإنساني الرائع وللخدمات الإنسانية وللدور الإيجابي الكبير ، وتقديرا للجهود والخدمات العظيمة التي يقدمها المستشفى للمرضى والاعتناء بهم والسهر على راحتهم ، وتعزيزا للشراكة المجتمعية وتوسيع دائرتها ولتوعية المجتمع بالواجبات اتجاه هذه القطاعات وضع الاتحاد تكريم إدارة المستشفى ضمن أجندته

تكريم الساحات الشعبية المنبع الخصب للنجوم

لأنها كانت ومازالت تمثل العمق الاستراتيجي للرياضة الفلسطينية وخاصة كرة القدم ، وتشكل المخزون الوافر من المواهب والنجوم ، وللدور الرياضي والوطني التي قامت به عبر العقود الماضية ومساهماتها في تعزيز الحراك الرياضي وتجسيد الوحدة تقرر تكريم الكابتن محمد غياضة أبرز رموز قيادات الساحات الشعبية ولجانها ومرجعياتها


 

  • الموضوع التالي

    الرياضة للجميع يغرد بالعيد الوطني للرياضة الفلسطينية
      رياضة محلية
  • الموضوع السابق

    السادس من إبريل وسام على صدر فلسطين
      غزة
      1. غرد معنا على تويتر