الأربعاء, 16 يناير 2019 - 03:37
آخر تحديث: منذ 5 ساعات و 47 دقيقة
الرياضة المجتمعية فلسفة عصرية لنضج المجتمعات
    أسامة فلفل
    الثلاثاء, 24 إبريل 2018 - 22:52 ( منذ 8 شهور و 3 أسابيع و يوم و 16 ساعة و 44 دقيقة )

    مقالات أخرى للكاتب

  1. الفدائيون ... مسيرة شعب وحكاية وطن مسلوب
  2. الفدائي الوطني أصبح جوهر اهتمام العالم
  3. أيها الفدائيون سلاح الإرادة والتفاؤل بالنصر بوابة العبور
  4. الفدائية قادرين على تحطيم وكسر المعادلات وصناعة النصر
  5. سيظل يذكر التاريخ بصمة المجد للفدائيين
  6. بروح معنوية عالية منتخبنا الوطني يباشر تدريباته في الشارقة

غزة / دائرة الإعلام - مفهوم الرياضة للجميع في فلسطين وممارستها بدأ يتعزز ويأخذ منحى واضح وملموس على واقع حجم الأنشطة والبرامج النوعية التي ينفذها الاتحاد بمهنية واحترافية عالية وفق المعاير والأصول الحديثة من خلال نوعية البرامج وآليات التنفيذ بالشكل العلمي والإطار المهني العالي الجودة وأصبح لدى فئات المجتمع الفلسطيني بكل شرائحه وألوانه وعى كبير بأهميتها.

ويؤكد أسامة فلفل نائب رئيس الاتحاد الوطني الفلسطيني للرياضة للجميع والألعاب الشعبية أن مجلس إدارة الاتحاد ولجانه المساندة يسعون ويعملون على تطوير الرياضة وإتاحة الفرصة لجميع الفئات المشاركة في برامج الرياضة للجميع المتنوعة وفق منهج مدروس وفلسفة عصرية حديثة ترتكز على توسيع رقعة المشاركة بالرياضة وتعميق مفاهيم الرياضة للجميع والفائدة التي تعود على المجتمع.

في ذات السياق يشير أسامة فلفل إلى أن تحديات الواقع وإبداعات المستقبل هي قبلة الاتحاد لخلق حالة وعي مجتمعي , ويضيف إن الارتقاء بمفاهيم وأساليب الأداء الرياضي والإداري والفني والقانوني والاستمرارية في هذا النهج وهذه الفلسفة سوف يشكل نقاط الإطلاق لتحقيق أهداف الإستراتيجية الوطنية للرياضة للجميع.

ويشير أسامة فلفل إلى أن الحالة الرياضية في ساحة وميدان العمل وطبيعة البرامج والأنشطة التي تنفذ على الأرض لابد من أن تحظى بالقدر الكافي من التنوع والتميز والتطور حتى تتجسد وحدة الوطن والمنظومة الرياضية والمساهمة الإيجابية في إحداث طفرة ونقلة نوعية على صعيد الرياضة بالمجتمع المحلي.

في ذات السياق يؤكد فلفل على أن الاتحاد وضمن رؤيته واستشرافه للمستقبل يسعى إلى أن تكون للرياضة للجميع دور مهم في صناعة الأبطال وتطوير صحة الفرد داخل المجتمع وحمايته من الأمراض والتحديات التي تواجه المجتمعات.

ويواصل حديثه إن تنمية الوعي والثقافة بأهمية الرياضة للجميع والقدرة على تسويق البرامج سوف يسهم في تحقيق التنمية المستدامة , والتفاعلات الرياضية والمجتمعية الناجحة وحماية المكتسبات ستكون منصة انطلاق حقيقية نحو الرفعة والتقدم وملامسة النجاح وتحقيق التطلعات و الطموحات .

ويضيف إن صون الانجازات ونشد التقدم والرقي واللحاق بركب الأمم والشعوب هو الهدف الأسمى للاتحاد الفلسطيني للرياضة للجميع

  • الموضوع التالي

    المغرب يعمل بهمة لاستضافة كأس العالم 2026
      رياضة عربية
  • الموضوع السابق

    سيفك سيبقى على رقاب سماسرة الأرض
      رياضة محلية
      1. غرد معنا على تويتر