الأربعاء, 19 ديسمبر 2018 - 10:29
آخر تحديث: منذ 10 ساعات و 44 دقيقة
مبادرة انسانية على هامش لقاء (الفدائي) و(أسود الرافدين) الودّي
الثلاثاء, 07 أغسطس 2018 - 15:55 ( منذ 4 شهور و أسبوع و 5 أيام و 34 دقيقة )

    روابط ذات صلة

  1. المدير الفنى للمنتخب الوطنى .. ثلاثية قطر قاسية وغياب البهدارى ووادى أثر على الأداء
  2. لقاء الفدائي والعنابي غدا في الدوحة
  3. بعثة الفدائي تصل قطر وتلاقي منتخبها الثلاثاء
  4. تعادل سلبي بين الفدائي والمنتخب الافغاني
  5. بعثة الفدائي تصل الى كابول
  6. خسارة الفدائي بثلاثية نظيفة أمام شقيقه العراقي
  7. اهداف مباراة فلسطين وباكستان 2-1
  8. هدف فوز تايلند على فلسطين فى مباراة الذهاب
  9. أهداف الكويت 2-1 فلسطين (بطولة غرب آسيا)
  10. بنك فلسطين يُكرم الوطنى
  11. وصول الفدائى أرض استراليا
  12. اول مران للفدائي فى استراليا

القدس – دائرة الإعلام بالاتحاد - نظم الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم، وبالتزامن مع اللقاء الودّي  الدولي الذي جمع بين المنتخبين الفلسطيني وشقيقه العراقي، مساء السبت، الموافق 4 آب/أغسطس الجاري، على ستاد الشهيد فيصل الحسيني بالرام، مبادرة تحت عنوان (يلا نشجع منتخبنا)  بالتعاون مع مؤسسة (سلامتكم).

وتقوم مؤسسة (سلامتكم) ممثلة بمديرها يعقوب إبراهيم بمساعدة المرضى الفلسطينيين سواء من المحافظات الشمالية أو الجنوبية، من خلال تلقيهم العلاج في مستشفيات الداخل، وتقديم الدعم اللازم لهم، والمساعدة في تنقلهم عبر الحواجز التي ينصبها الاحتلال.

وتجسدت المبادرة التي نظمت تحت (يلا نشجع منتخبنا) بدعوة مجموعة من الأطفال المصابين بمرض السرطان، لحضور اللقاء الودّي بين (الفدائي) و(أسود الرافدين) والتقاط الصور التذكارية مع لاعبي منتخبنا الوطني، وذلك تلبيةً لرغبة هؤلاء الأطفال، خاصة أن لاعبا (الفدائي) حارس المرمى رامي حمادة ولاعب خط الوسط محمد درويش متطوعان في هذه المؤسسة.

وكان من المقرر حضور عدد من الأطفال المصابين بمرض السرطان إلى ملعب المباراة، بعد التنسيق بين مؤسسة (سلامتكم) والاتحاد الفلسطيني لكرة القدم، من خلال منى دبدوب عضو لجنة المسؤولية الاجتماعية بالاتحاد الآسيوي لكرة القدم، وجبر جبارين المدير الإداري لمنتخبنا الوطني الأول لكرة القدم.

وقالت دبدوب: "إن فكرة إحضار أطفال من مرضى السرطان الى ستاد الشهيد فيصل الحسيني  لحضور المباراة والتقاط الصور مع لاعبي المنتخب الوطني، يأتي إطار المسؤولية الاجتماعية لدى الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم تجاه المجتمع، ولما يُشكله ذلك من حلم لهؤلاء الاطفال هو دخول الملعب و حضور المباريات و لقاء لاعبين مشهورين وخاصة لاعبي الفدائي".

وكان من المتوقع حضور سبعة أطفال إلى الملعب إلا أن الاحتلال الإسرائيلي رفض منحهم التصاريح اللازمة بحجة ضيق الوقت ، وقد حضر طفل واحد فقط هو محمد عتيق برفقة والدته من مدينة جنين والذي يتلقى العلاج في قسم السرطان في إحدى مستشفيات الداخل.

وقامت سوزان شلبي، نائب رئيس الاتحاد، القائمة بأعمال الأمين العام بالترحيب بالطفل عتيق، وتقديم هدية تذكارية له، تمثلت في القميص الرسمي لمنتخبنا الوطني.

وعبرت شلبي عن شكرها لمؤسسة (سلامتكم) على جهودها التي تبذل في هذا المجال الإنساني الهام، مؤكدةً على أنه سيكون هنالك تعاون في المستقبل بين الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم ومؤسسة (سلامتكم)، وبالتعاون مع لاعبي (الفدائي) لدعم هؤلاء الاطفال، وتنظيم مبادرات أخرى ولأكبر عدد منهم.

من جهته عبر الطفل عتيق ووالدته عن سعادتهم وسرورهم لوجودهم في مدرجات ستاد فيصل لحضور هذا اللقاء الكروي الودّي التاريخي، والتقاط العديد من الصور مع لاعبي المنتخب الوطني.

 

  • الموضوع التالي

    أحمد الشوا ... الرياضة للجميع ساقية البساتين الناضرة
      غزة
  • الموضوع السابق

    أتلتيكو مدريد يتوصل إلى اتفاق نهائي مع مهاجم ميلان
      رياضة عالمية
      1. غرد معنا على تويتر