البقاء في الدوري و وصافة الكأس
إسلامي قلقيلية .. فريق يستحق الاشادة
الثلاثاء, 28 مايو 2013 - 15:14

كتب : سلطان عدوان " أيام الملاعب "

البقاء في الدوري و وصافة الكأس يكتبان سطور الإشادة بإسلامي قلقيلية

قدم فريق إسلامي قلقيلية موسماً استثنائياً و أثبت بأنه من طينة الكبار ، بعد أن حافظ على تواجده في دوري المحترفين متسلحاً بعزيمة وإصرار لاعبيه ، و اجتهد كذلك بوصوله لنهائي كأس فلسطين للمرة الأولى في تاريخه عن جدارة واستحقاق .

و لنعود إلى بداية الموسم المنصرم و لنتذكر جيداً أن إسلامي قلقيلية كان عازم النية على تحقيق نتائج ايجابية خلال مشاركته في دوري الأضواء و نجح في تحقيق ذلك نسبياً بعد أن اختتم مشواره في المركز التاسع على لائحة الترتيب ، رغم انه عانى الأمرين متنقلاً بين أحضان المنطقة الدافئة ونيران منطقة الهبوط .

التصريحات التي أدلى بها لاعبوه على فترات متفاوتة تشير إلى انتماء غير مسبوق و نية صادقة لتفادي الهبوط الذي كان سيفاً مسلطاُ على رقابهم نتيجة سوء التوفيق الذي لازمهم في العديد من المواجهات بشهادة الجميع ، إلى جانب قلة الإمكانيات التي أثرت على نتائجهم و إشكالية الملعب البيتي .

طموح الإسلامي حسم المسألة و فرض بقاءه مع الكبار لتتضاعف حجم المسؤوليات في المواسم المقبلة ، و يتوجب على إدارة الفريق أن تضع الحلول للأخطاء التي وقع فيها أسود الشمال و أن تعزز الايجابيات وصولاً لمستوى أكثر تقدماً ، لأن الفريق يمتلك المقومات التي تصنع منه يصنع بطلاً .

المدير الفني للفريق مؤيد شريم كان على يقين بتجاوز الأزمة و البقاء في دوري المحترفين ، ذلك أنه أشار بلغة واثقة في حديث سابق لأيام الملاعب بأن الإسلامي لا يستحق أن يكون في ذيل الترتيب و صدق عندما أكد بأنه لن يهبط ، كما قال سامح مراعبة أن الفريق يقدم كل شئ في كرة القدم ومكانه الطبيعي في المقدمة .

هذا الطموح قاد الفريق إلى نهائي كأس فلسطين بعد أن تجاوز من محطات صعبة بدأت من بوابات ثقافي طولكرم و بيت أمر و أهلي الخليل و انتهت بالانقضاض على يطا ، إلا انه اصطدم بعنفوان العميد الخليلي الذي حسم المواجهة بفارق الخبرة و أخطاء الدفاع كما جاء على لسان مهاجمه لؤي الذي اعتبر تفادي الهبوط و إنهاء الموسم المنصرم في المركز التاسع و الوصول إلى النهائي انجاز بكل المقاييس لمحافظة قلقيلية و لإدارة ولاعبي الفريق في ظل الظروف الصعبة التي ألقت بظلالها على مسيرة الفريق .

و بكل تأكيد من يتسلح بقيادة حكيمة و جماهير وفية و يمتلك نخبة شابة تتميز بالحيوية و المثابرة والاجتهاد و الانضباط ، أمثال لؤي نصار هداف بطولة الكأس و صالح برانسي وكامل بدر و فادى ضحى و الشقيقين مراعبة و غيرهم قادر على الوصول إلى مكانة أفضل خلال مشاركته في بطولات المواسم المقبل .






تاريخ الطباعة: السبت, 26 سبتمبر 2020 - 01:24
للمويد من الأخبار الرياضية الفلسطينية والعربية والعالمية وبالإضافة للمقالات والتقارير ومشاهدة الصور والفيديوهات يمكنك زيارتنا على العنوان الإلكتروني التالي:
www.palgoal.com