تعادل غير مرضي ينهي دربي "الغضب" بين ميلان وإنتر
الإثنين, 24 نوفمبر 2014 - 00:10

ميلان - إفي

انتهى دربي "الغضب" بين فريقي إيه سي ميلان وإنتر ميلانو مساء الأحد بالتعادل الإيجابي بهدف لمثله، وذلك ضمن الجولة الثانية عشرة من الدوري الإيطالي لكرة القدم، ليواصل الفريقان صيامهما عن الانتصارات.

وعلى ملعب سان سيرو استضاف ميلان جاره الإنتر وكلاهما يتعرضان لانتقادات نتيجة لسوء النتائج هذا الموسم، ليحققان نتيجة غير مرضية.

شهد اللقاء تواجد المدرب العائد لإنتر، روبرتو مانشيني، الذي يقود أول مباراة رسميه معه في حقبته الثانية، خلفا لوالتر ماتزاري، أمام المدرب الشاب لميلان، فيليبو إنزاجي.

تقدم جيريمي مينيز لأصحاب الأرض بهدف أول بطريقة رائعة (ق23) بعدما حوّل عرضية ستيفان الشعراوي من الجانب الأيسر بشكل مباشر داخل المنطقة بيمناه لتحتضن كرته الشباك.

لكن النيجيري جويل أوبي أدرك التعادل في الشوط الثاني لإنتر (ق61) من تسديدة قوية بيسراه خارج المنطقة من كرة عائدة من الدفاع، لتدك شباك دييجو لوبيز.

بهذه النتيجة يرتقي ميلان مركزا واحدا ليحتل الترتيب السابع برصيد 18 نقطة متفوقا بفارق الأهداف عن أودينيزي الثامن، منافسه في الجولة القادمة، وبفارق نقطة عن جاره اللدود الذي احتفظ بمركزه التاسع.

ولم يفز ميلان بهذا الشكل طوال الجولات الخمس الأخيرة التي حقق فيها التعادل أربع مرات مقابل هزيمة أمام باليرمو بهدفين.

كما فشل إنتر في تحقيق الفوز للمباراة الثالثة على التوالي، بتعادلين وخسارة أمام بارما بهدفين، علما بأنه سيحل ضيفا على روما الذي ينافس على صدارة البطولة، الجولة المقبلة.



تاريخ الطباعة: الثلاثاء, 15 أكتوبر 2019 - 04:04
للمويد من الأخبار الرياضية الفلسطينية والعربية والعالمية وبالإضافة للمقالات والتقارير ومشاهدة الصور والفيديوهات يمكنك زيارتنا على العنوان الإلكتروني التالي:
www.palgoal.com