رئيس الإتحاد الآسيوي يسعى لوضع حد للإنتهاكات الاحتلال
السبت, 20 ديسمبر 2014 - 18:26

 

القدس دائرة الإعلام بالإتحاد - رويترز - أكد الشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم التزامه بالتصدي للممارسات الإسرائيلية غير القانونية التي تعاني منها كرة القدم الفلسطينية، مضيفا أنه يتوقع صدور إجراءات في العام الجديد بعد محادثات مع سيب بلاتر رئيس الاتحاد الدولي (الفيفا) على هامش اجتماعات المكتب التنفيذي للإتحاد الدولي التي تقام في مراكش.

وأبدى الشيخ سلمان وبلاتر عدم رضاهما الشهر الماضي بعد أن اقتحمت قوات الإحتلال مقر الإتحاد الفلسطيني لكرة القدم في ضاحية الرام شمال القدس المحتلة.

ودعا اللواء جبريل الرجوب رئيس الاتحاد الفلسطيني "الفيفا" لمعاقبة إسرائيل وإظهار "البطاقة الحمراء" لها بعد الواقعة التي قال إنها جاءت بعد منع اللاعبين الفلسطينيين من السفر للمشاركة في بطولات دولية.

واجتمع الشيخ سلمان والرجوب وبلاتر في مراكش بجانب الأمير طلال بن بندر رئيس الاتحاد العربي للجان الاولمبية، وبدا رئيس الإتحاد الآسيوي واثقا في اتخاذ تدابير جديدة بحلول شهر مايو/ ايار ضد الإتحاد الإسرائيلي العضو السابق في الإتحاد الآسيوي.

وقال الشيخ سلمان في بيان بعد الإجتماع: "السيد بلاتر أبدى تفهما واضحا للمعاناة التي تتكبدها كرة القدم الفلسطينية بفعل الممارسات الإسرائيلية المنافية لكافة المواثيق والأعراف الدولية، وسيتم طرح الموضوع خلال الإجتماع المقبل للجنة التنفيذية "للفيفا ونحن على ثقة بأن المرحلة القادمة ستشهد اتخاذ خطوات عملية لدعم كرة القدم الفلسطينية ووضع ضمانات بعدم تكرار الإنتهاكات الاسرائيلية".

وأضاف:" فلسطين هي عضو هام في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم ونحن لن نتوانى عن بذل أي جهد من شأنه دعم مسيرة الإتحاد الفلسطيني والعمل سويا على اجهاض المخططات الاسرائيلية الرامية لوقف انطلاقة كرة القدم الفلسطينية التي حققت نجاحات لافتة رغم كل الصعاب."

ومن المقرر عقد عدة اجتماعات "للفيفا" في مارس / أذار لكن الإجتماع القادم للجنة التنفيذية سيكون في زوريخ في مايو / أيار.

وستتنافس فلسطين - التي انضمت لعضوية "الفيفا" عام 1998 - لأول مرة في نهائيات كأس آسيا الشهر المقبل بينما لا يبدو الرجوب متأكداً من أن التشكيلة بأكملها سيسمح لها بالسفر لاستراليا لخوض منافسات المجموعة الرابعة ضد اليابان حاملة اللقب والعراق والأردن.

وقال اللواء الرجوب إن المنتخب الفلسطيني الذي يحتل المركز 113 في تصنيف "الفيفا" لعب بدون ستة من لاعبيه في كأس التحدي بجزر المالديف بعد منعهم من قبل قوات الإحتلال.

لكن المنتخب الفلسطيني الذي اختاره الإتحاد الآسيوي كأفضل منتخب لعام 2014 في القارة الصفراء الشهر الماضي نجح في الفوز بلقب كأس التحدي ليتأهل لأول مرة في تاريخه لنهائيات كأس آسيا



تاريخ الطباعة: الإثنين, 01 يونيو 2020 - 20:02
للمويد من الأخبار الرياضية الفلسطينية والعربية والعالمية وبالإضافة للمقالات والتقارير ومشاهدة الصور والفيديوهات يمكنك زيارتنا على العنوان الإلكتروني التالي:
www.palgoal.com