جماهير خدمات رفح "تخطف" أسعد عريس في غزة !
السبت, 02 إبريل 2016 - 21:12

بينما كان أحد العرسان في غزة يشدُ ربطة عُنقه (الكرافتة) حول رقبته، داخل مركبته المزينة والمعدة لنقله هو ومحبوبته إلى الصالة التي سيُحي فيها ليلة العمر، تفاجا واثناء سيره بالقرب من (مفترق ضبيط) وسط قطاع غزة، لدى خروج جماهير الدائرة المستدير من ملعب اليرموك وسط مدينة غزة عقب مباراة الصداقة وخدمات رفح باندفاعة قوية صوبه وحمله ومن هنا بدأت زفة عفوية لهذا العريس الذي لم يحلم بزفة من تلك الطراز.

ولان "الفرح فكرة"، حمل مئات الشباب العريس الذين انتشلوه من السيارة وانطلقوا به محمولاً على الأكتاف، من شارع الجلاء صوب ارض السرايا الذي أقاموا فيها الزفة، وتخلل الزفة العفوية انطلاق الأهازيج الشعبية والتراثية على ألسنة الشباب، في لفتة أعجبت المارة واصحاب المحال التجارية.

العريس الذي كان يزفُ بطريقة تقليدية بسيطة، تقول نظراته وعلو ضحكاته وهو محمولاً على الأكتاف انه لم يحلم في يومٍ من الايام أن يزف على طريقة أنه بطل قومي إن شاءت قل، ذلك المشهد يعطي انطباع جميل أن الشباب الغزي يعشقون الحياة ما استطاعوا اليها سبيلاً.

يقول أحد المشاركين في الزفة العفوية: خرجتُ من الملعب فور انتهاء المباراة فوجدنا ذلك العريس يطلُ من شباك السقف نحو الملعب وزفته متواضعة وتسير بشكلٍ تقليدي، فانطلقنا نحو سيارته إلى جانب المئات واحببنا أن نشاركه الفرح.

ويضيف: لا يجمعنا بالشاب العريس أي شيء لا مصلحة، ولا هدف، ولا قرابة.. فقط هو الحب الحقيقي، واجواء التآخي والمحبة، التي يجب أن تنتشر وتكون هي السائدة على اطباع أبناء مجتمعنا،  مشيراً إلى ان فرحتهم كانت تزيد وتكبر عندما يرون الفرحة في عيون العريس واقربائه.

وتتقدم "فلسطين اليوم" للعريس المجهول وعرسان ابناء شعبنا بالتهنئة القلبية الحارة، مع تمنياتنا لهم بحياة زوجية سعيدة.

المصدر : وكالة فلسطين اليوم



تاريخ الطباعة: الثلاثاء, 07 إبريل 2020 - 11:36
للمويد من الأخبار الرياضية الفلسطينية والعربية والعالمية وبالإضافة للمقالات والتقارير ومشاهدة الصور والفيديوهات يمكنك زيارتنا على العنوان الإلكتروني التالي:
www.palgoal.com