بسيسو رئيس رابطة الأندية الرياضية و عضو المنتخب الوطني لكرة القدم بالستينات
العيد الوطني للرياضة الفلسطينية شرارة الانطلاقة لإعادة الأمجاد
الأحد, 10 إبريل 2016 - 11:05

 

غزة / دائرة الإعلام لمنتدى رواد الحركة الرياضية

 يقول القائد الوطني و الرياضي المخضرم و احد ابرز أهرامات الرياضة الفلسطينية الأستاذ معمر بسيسو إن  جيل الرواد و العمالقة يخلدهم التاريخ لأنهم أحدثوا تحولات عظيمة وحققوا انجازات نوعية في مراحل ومحطات صعبة و رسموا ملامح المستقبل الرياضي المشرق للمنظومة الرياضة .

فالاحتفال بالعيد الوطني للرياضة الفلسطينية " السادس من ابريل " هو شرارة الانطلاقة نحو تجسيد الانجازات الرياضية و حماية الإرث و التاريخ الرياضي الخالد الذي كتب ابجدياتة قادة و رواد اخلصوا الجهد و العطاء و حلقوا في سماء الانجازات وحافظوا على الهوية الوطنية و استمروا في مسيرة العطاء وأضاف نحن في هذه المحطة نؤكد على إن الرياضة الفلسطينية رغم الحصار و الآلام و قلة الموارد و الإمكانيات مازال يتدفق من شرايينها سلسبيل العطاء الموفور و الانجازات التي ترصع حبين الوطن و الرياضة الفلسطينية في كل الساحات و الميادين

وأكد بسيسو على ضرورة إعادة تقيم شامل لمنظومة العمل الرياضي ودراسة السبل الكفيلة بتعزيز مشروع النهضة الرياضية و الأخذ بعين الاعتبار توظيف و استثمار الكفاءات و الخبرات و الاهتمام بمشاريع البنية التحتية بشكل كبير وخصوصا في المحافظات الجنوبية التي تفتقر لهذه المشاريع

و في الختام ثمن الجهود المبذولة لإحياء يوم الرياضي الفلسطيني و كل الجهات الداعمة و الراعية وتمنى التوفيق و السداد لمنتدى الرواد ولجانه العاملة

 



تاريخ الطباعة: الجمعة, 18 سبتمبر 2020 - 11:11
للمويد من الأخبار الرياضية الفلسطينية والعربية والعالمية وبالإضافة للمقالات والتقارير ومشاهدة الصور والفيديوهات يمكنك زيارتنا على العنوان الإلكتروني التالي:
www.palgoal.com