تأهل لربع نهائي كأس فلسطين
الـظـاهـريـة يـجـتـاز عـقـبـة واد الـنـيـص بـركـلات الـحـظ
الأربعاء, 04 مايو 2016 - 13:57

كتب - مالك سنقرط:

تأهل فريق الظاهرية إلى ربع النهائي على حساب ترجي واد النيص بعدما فاز عليه بركلات الجزاء (3/1)، بعد الوقت الأصلي من المباراة بالتعادل السلبي، في اللقاء الذي أقيم على استاد الحسين بن علي بمدينة الخليل ضمن منافسات دور الـ 16 من كأس فلسطين.

بداية المباراة كانت ضعيفة، ولم تشهد الدقائق الأولى أية فرصة خطيرة، واكتفى الفريقان بتبادل الكرات في منتصف الملعب، والاعتماد على الكرات الطويلة، إلى كل من: محمد ذياب ومحمد فوده من الظاهرية، وإلى جهاد صقر وامجد زيدان.

ومع مرور الوقت، بقي الأمر على حاله، في ظل تألق الدفاع، وكان تمركز المدافعين جيدا في المناطق الخلفية، مع حضور ممتاز لحارسي المرمى محمد شبير وغسان علي.

أول محاولات اللقاء كانت لصالح ترجي واد النيص، حينما سدد حازم عبد الله كرة صاروخية من ركلة ثابتة مرت فوق المرمى، رد الظاهرية كان سريعاً حينما مرر محمد فودة كرة بالمقاس إلى باسل وريدات الذي انفرد بالحارس غسان علي، ولكن لم يستطع هز الشباك، لتحول كرته إلى ركنية لم تستغل.

عادت المباراة بعدها للهدوء، وتركز اللعب على الكرات الطويلة والتي كانت سهلة للمدافعين، خاصة أن المهاجمين لم يكونوا في يومهم، واقتصرت المحاولات على التسديدات البعيدة التي كانت سهلة للحراس حتى الدقيقة "30".

واضاع محمد نضال فرصة تسجيل الهدف الأول على واد النيص، حينما اخترق دفاع الظاهرية من الميمنة وسدد كرة قوية مرت فوق مرمى الحارس محمد شبير.

حاول الغزلان الرد على محاولة ترجي واد النيص حينما سدد قاسم محاميد كرة عشوائية مرت جانبية، تلاها تسديدة أخرى من باسل وريدات مرت فوق العارضة.

في الدقائق الأخيرة تحسن أداء الترجي، فتمكن محمد شبير من انقاذ شبه إنفراد من أمام أمجد زيدان، وبهذا انتهى الشوط الأول بتعادل الفريقين سلباً.

بداية الشوط الثاني كانت لصالح الظاهرية حينما انطلق بهاء وريدات بالكرة من منتصف الملعب ومررها بينيه لباسل، وسدد الأخيرة كرة قوية مرت بجوار القائم .

تلاها فرصة أخرى لأحمد ذياب حينما استقبل الكرة من محمد فودة، وسدد كرة قوية من زاوية منطقة الجزاء هزت الشباك الخارجية للحارس غسان علي، في المقابل سدد أمجد زيدان كرة قوية استطاع شبير إنقاذها، وتم تنفيذ الركنية داخل الصندوق لم تستغل.

عاد بهاء وريدات وهدد مرمى غسان علي، حينما سدد كرة قوية تألق علي في امساكها، الشوط الثاني كان أفضل نسيباً من سابقه ولكن دون فرص حقيقية على المرمى. تبديل للظاهرية بدخول محمد القيسية مكان باسل وريدات على أمل تنشيط الخطوط الأمامية، وتبديل اخر للترجي بدخول خضر جمال مكان فراس نعمان، وانذار للغزلاني محمد درويش بسبب الخشونة الزائدة.

وكاد الترجي أن يخطف هدفاً غالياً، حينما نفذت كرة ركنية داخل منطقة الجزاء، وصلت إلى جهاد صقر، لتحدث دربكة أمام فوهة المرمى، ولكن تألق شبير في إنقاذها قبل أن تسكن شباكه. تبديل للترجي بدخول سميح يوسف مكان أمجد زيدان، من أجل أعطاء التوازن لخط المنتصف، على أمل بناء فرصة ينهي بها الترجي المباراة في الدقيقة  "84".

واحتسب الحكم ركلة ثابتة لصالح الظاهرية في الميمنة، نفذها البطاط على حافة الصندوق، استقبلها وريدات وسددها قوية فوق المرمى. بطاقة صفراء للاعب الغزلان قاسم المحاميد بداعي التمثيل داخل منطقة الجزاء، تبديل أخير للترجي بدخول عامر يوسف مكان خضر جمال الذي دخل في الشوط الثاني.

وبهذا انتهى اللقاء بالتعادل السلبي، وذهب الفريقان إلى ركلات الترجيح، ليفوز الظاهرية (3/1).

سجل للظاهرية: احمد ذياب، قاسم محاميد، بهاء وريدات، في حين اضاع: محمد كبها.

سجل للترجي: خضر يوسف، بينما اضاع كل من: عامر يوسف، حازم عبدالله، عرفات صبيح.

تشكيلة الترجي: غسان علي في حراسة المرمى، رياض نايف، غالب يوسف، محمد أبو خميس، حازم عبد الله، جهاد صقر، عرفات أبو صبيح، أمجد زيدان، خضر يوسف، محمد نضال، فراس نعمان.

تشكيلة الظاهرية: محمد شبير في حراسة المرمى، محمد كبها، مصعب  البطاط، بهاء وريدات، عميد مخارزة، هاني أبو بلال، محمد درويش، هاني أبو بلال، محمد فودة، باسل وريدات، أحمد ذياب، قاسم محاميد.

طاقم التحكيم: جواد عاصي للساحة، ساعده على الخطوط اشرف زبيدة وفاروق، وكمال ابو تركي رابعاً.

المصدر : أيام الملاعب



تاريخ الطباعة: الثلاثاء, 12 نوفمبر 2019 - 02:41
للمويد من الأخبار الرياضية الفلسطينية والعربية والعالمية وبالإضافة للمقالات والتقارير ومشاهدة الصور والفيديوهات يمكنك زيارتنا على العنوان الإلكتروني التالي:
www.palgoal.com