تأمين سفر بعثة البار أولمبية للمشاركة بالبرازيل مسؤولية وطنية
الأربعاء, 10 أغسطس 2016 - 16:16

 

كتب / أسامة فلفل

ندرك أن اللجنة الاولمبية الفلسطينية تعمل وفق برنامج وطني طموح وإستراتيجية وطنية عالية لترجمة نهج ورؤية القيادة الرياضية الفلسطينية من خلال تعزيز المشاركة والهوية الوطنية وإضافة انجازات تاريخية تحاكى العصر.

من هذا المنطلق اليوم ونحن على أبواب المشاركة في دورة الألعاب البار أولمبية في البرازيل 2016م نأمل من اللجنة الأولمبية الفلسطينية تكثيف الجهود والعمل بكل الطاقات والإمكانيات من أجل تذليل العقبات للبعثة التي من المقرر أن تغادر أرض الوطن قريبا للمشاركة ،حيث سيثارك ويمثل فلسطين في هذه التظاهرة الرياضية الأولمبية فارس وبطل من الأبطال الذين كتبوا وصنعوا التاريخ في مشاركات وبطولات أولمبية وعالمية وأعادوا رد الاعتبار للوطن والرياضة الفلسطينية.

فسفير فلسطين في هذه المشاركة تاريخه الرياضي حافل بالانجازات التي تغطي قرص الشمس وهو مرشح في إضافة انجازات جديدة للرياضة الفلسطينية. حيث انه صاحب أول ميدالية أولمبية في أولمبياد سدني عام 2000م حيث حصل على المركز الثالث والميدالية البرونزية، وشارك في بطولة العالم في فرنسا في مدينة ليو وحصل على المركز الثاني والميدالية الفضية، شارك في أولمبياد أثينا وحصل على فضية أثينا، كذلك حصل على برونزية البطولة الرياضية العربية بقطر عام 2011م.

وقد أكد محمد دهمان مدرب المنتخب الوطني أن الاحتلال حرمنا من إقامة العديد من المعسكرات التدريبية في كلا من تونس وتشيلي والبرازيل ولم نتمكن من الخروج من القطاع بسبب إغلاق المعابر وأضاف رغم ذلك عملنا على تكثيف التدريبات والاستعدادات على مدار الفترة السابقة وأملنا في  الجهات المسئولة من تسهيل وتأمين سفرنا لأننا واثقون بإضافة انجازات جديدة سوف تضاف على انجازات الرياضة الفلسطينية.

واختتم حديثه بالإشادة باللجنة الاولمبية الفلسطينية وما تقدمه من حضانة ودعم للمنتخبات الوطنية في المشاركات على المستويين الإقليمي والدولي.



تاريخ الطباعة: الأحد, 05 إبريل 2020 - 09:52
للمويد من الأخبار الرياضية الفلسطينية والعربية والعالمية وبالإضافة للمقالات والتقارير ومشاهدة الصور والفيديوهات يمكنك زيارتنا على العنوان الإلكتروني التالي:
www.palgoal.com