تواصل ردود الفعل المستنكرة لإقامة مباراة الأرجنتين وإسرائيل في القدس
الثلاثاء, 05 يونيو 2018 - 00:49

القدس – دائرة الإعلام بالاتحاد - أكدت جامعة الدول العربية، رفضها للعب منتخب الأرجنتين لقاءً ودياً مع المنتخب "الإسرائيلي" في التاسع من حزيران الجاري في مدينة القدس، وتحديداً في قرية (المالحة) إحدى الـ 500 قرية فلسطينية التي دمرها الاحتلال إبان النكبة عام 1948.

وقالت الجامعة في بيان صادر عن قطاع فلسطين والأراضي العربية المحتلة بالجامعة لها، الأحد، إن المباراة ستقام في قرية المالحة وهي أرض فلسطينية محتلة وفقاً للقانون الدولي، مطالبة وزير التعليم والرياضة الأرجنتيني استيبان بولريتش والاتحاد الأرجنتيني لكرة القدم، بضرورة التراجع عن لعب المباراة التي تستغلها "إسرائيل" لأغراض سياسية ليس لها علاقة بالرياضة، إضافة إلى إضراراها بحقوق الشعب الفلسطيني التي كفلتها المواثيق الدولية.

وأكدت أن سلطات الاحتلال تهدف من هذا اللقاء إلى تضليل الرأي العام الأرجنتيني من خلال ترويج المدينة باعتبارها "القدس الموحدة للشعب اليهودي" وتستغله لتمرير سياسة الضم غير القانوني للقدس.

واستنكر البيان، ما يقوم به الاتحاد الاسرائيلي لكرة القدم من تسييس واضح لرياضة كرة القدم، وإقامة المباراة على أرضٍ عربية لا تزال تحتفظ بالعديد من معالمها و أبنيتها العربية، وهو ما يُعد مخالفة صريحة للنظام الأساسي "للفيفا" الذي يمنع أن يلعب اتحاد على أراضي اتحاد آخر دون موافقة الأخير.

وطالبت الجامعة العربية بضرورة احترام القوانين الرياضية الدولية الخاصة بهذا الشأن، من خلال تغيير مكان إقامة المباراة والالتزام بمبادئ فصل الرياضة عن السياسة لما في ذلك مصلحة لاستقرار جميع الشعوب، حيث كان من المقرر إقامة المباراة في حيفا وتم نقلها إلى القدس.

هذا وتواصلت ردود الافعال المستنكرة لإقامة المباراة حيث كان عضو الكنيست، النائب العربي يوسف جبارين، قد ارسل رسالة، يوم  الجمعة،  للسفير الأرجنتيني في إسرائيل، يطلب فيها رسمياً بإلغاء المباراة .

وقال جبارين، في نص الرسالة، إن "نجوم الأرجنتين وعلى رأسهم ليونيل ميسي، لا يمكنهم إدارة ظهورهم لضحايا الشعب الفلسطيني".

وطالب جبارين، الأرجنتين باحترام المشاعر العربية والفلسطينية، وهي التي لم تهدأ خاصة في ظل الانتهاكات التي تقوم بها إسرائيل ضد الشعب الفلسطيني الأعزل بالأراضي المحتلة.

وبحسب صحيفة "هآرتس" فإن وزيرة الرياضة الوطنية الأرجنتينية ورابطة كرة القدم الأرجنتينية تلقت يوم الجمعة رسالة موقعة من اللجنة الأرجنتينية للتضامن مع فلسطين تطلب فيها بإلغاء مباراة.

وقالت الرسالة: إن إلغاء تلك المباراة الودّية يجب أن يمثل تضامن الشعب مع قيم الشعوب الأخرى التي تقع ضحية للقمع العنصري والإبادة الجماعية.

يُذكر أن المباريات الودّية ليست تحت رعاية الاتحاد الدولي لكرة القدم، بل هي اتفاقية بين الاتحادات الوطنية، وهذا يعني أنه من السهل على أحد الطرفين أن يقرر إلغاء المباراة بحسب ما ذكرت هآرتس.



تاريخ الطباعة: الإثنين, 18 يونيو 2018 - 17:51
للمويد من الأخبار الرياضية الفلسطينية والعربية والعالمية وبالإضافة للمقالات والتقارير ومشاهدة الصور والفيديوهات يمكنك زيارتنا على العنوان الإلكتروني التالي:
www.palgoal.com