ريال مدريد يفوز بصعوبة على بلد الوليد في الليجا
الخميس, 01 أكتوبر 2020 - 00:28

​بال جول وكالات

حقق ريال مدريد انتصاراً صعباً على نظيره بلد الوليد، بهدف نظيف ضمن منافسات الجولة الرابعة من الدوري الإسباني.

وأحرز البرازيلي فينيسيوس جونيور هدف اللقاء الوحيد في الدقيقة 66 من زمن اللقاء.

وحصد ريال مدريد نقطته السابعة من 3 مباريات، ليصل للمركز الثالث في ترتيب الدوري، وتوقف رصيد بلد الوليد عند النقطة 2 في المركز 18.

ملخص المباراة

جاءت الخطورة الأولى في المباراة، عن طريق مارسيلو لاعب ريال مدريدـ عندما مرر له يوفيتش كرة داخل منطقة الجزاء، ليسدد البرازيلي قوية ولكنها ارتطمت بأقدام مدافعي بلد الوليد وارتدت إلى فالفيردي الذي سدد الكرة قوية ولكن حارس بلد الوليد تمكن من التصدي لها وحولها إلى ركلة ركنية.

وأضاع يوفيتش فرصة خطيرة في الدقيقة 17 من عمر اللقاء، بعد هجمة مرتدة وصلت الكرة خلالها إلى أودريازولا الذي مرر له كرة عرضية أرضية رائعة ولكن يوفيتش سددها بيسراه لتمر بجانب القائم.

وواصل يوفيتش إهدار الفرص، بعد تلقيه لتمريرة رائعة من لوكا مودريتش داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 35، ليسددها المهاجم ولكن كرته في الشباك الخارجية.

ومع بداية الشوط الثاني، لعب مودريتش كرة عرضية من ركلة ركنية، قابلها يوفيتش برأسية قوية ولكن حارس بلد الوليد تصدى لها، لترتد الكرة إلى كاسيميرو الذي سدد الكرة بقوة لترتطم في العارضة وتعود ليشتتها مدافعو بلد الوليد.

وأهدر ويسمان مهاجم بلد الوليد فرصة خطيرة بعد هجمة مرتدة رائعة من الفريق، راوغ خلالها مارسيلو مدافع النادي الملكي، وسدد كرة قوية ولكن تيبو كورتوا حارس المرمى تصدى لها بنجاح.

وفي الدقيقة 65 من عمر اللقاء، سجل ريال مدريد الهدف الأول في المباراة، بعد أن مرر فالفيردي كرة لبنزيما داخل منطقة الجزاء ولكنها مدافع بلد الوليد تدخل ليبعدها من أمام المهاجم الفرنسي، لتصل الكرة إلى فينيسيوس أمام المرمى ليسددها داخل الشباك محرزاً الهدف الأول.

وتألق كورتوا حارس ريال مدريد في الدقيقة 68، عندما تصدى لتسديدة قوية من راؤول كارنيرو من الجبهة اليسرى، وحولها إلى ركلة ركنية.

وعاد كورتوا للتألق مرة بعد تسديدة صاروخية عن طريق روبيو والدو لاعب بلد الوليد من خارج منطقة الجزاء تصدى لها بشكل رائع وأبعد الكرة إلى ركلة ركنية.

وانطلق بنزيما بهجمة سريعة من منتصف الملعب ومرر تمريرة سيئة إلى فينيسيوس جونيور الذي سدد الكرة ولكن مدافع بلد الوليد تدخل ليقطع الكرة وينهي الخطورة.

واخطأ حارس مرمى بلد الوليد في تمرير الكرة إلى المدافع، ليتدخل مودريتش ويقطع الكرة وسدد كرة قوية ولكنها ارتطمت في القائم وعادت إلى المدافع الذي شتتها بعيداً عن منطقة الجزاء.

وقام فينيسيوس بالانطلاق سريعاً في الدقيقة الأخيرة من عمر اللقاء من منتصف الملعب، وسدد تسديدة سيئة من على حدود منطقة الجزاء لتصل الكرة سهلة في يد حارس مرمى بلد الوليد، ليطلق بعدها حكم اللقاء صافرة النهاية.



تاريخ الطباعة: السبت, 28 نوفمبر 2020 - 16:20
للمويد من الأخبار الرياضية الفلسطينية والعربية والعالمية وبالإضافة للمقالات والتقارير ومشاهدة الصور والفيديوهات يمكنك زيارتنا على العنوان الإلكتروني التالي:
www.palgoal.com