شبكة أمواج الاعلامية تدين فصل الوكالة الفرنسية لنقيب الصحفيين الفلسطينين أبو بكر
الثلاثاء, 01 يونيو 2021 - 10:49

غزة - بال جول

أدانت شبكة امواج الاعلامية الرياضية قرار وكالة الأنباء الفرنسية بفصل نقيب الصحفيين الزميل ناصر أبو بكر من عمله بالوكالة تعسفياً، بعد أكثر من 20 عاماً بالعمل في الوكالة.

وأكدت مؤسسة أمواج، أن هذا الفصل التعسفي يأتي استجابة لضغط اللوبي الصهيوني على الوكالة الفرنسية لإسكات أي صوت مناصر للعدالة على وجه الأرض، وذلك نظرا لدور ابو بكر في خدمة الصحفيين وفضح جرائم الاحتلال بحقهم في كافة المؤسسات الدولية.

ونوهت أمواج، أن هذا القرار يأتي في ظل الجرائم المتواصلة التي يرتكبها الاحتلال الاسرائيلي بحق الصحفيين والمؤسسات الصحفية في القدس وغزة والضفة والتي أدت إلى استشهاد وإصابة واعتقال عشرات الصحفيين وتدمير اكثر من ٣٠ مؤسسة صحفية.

وأعربت مؤسسة أمواج، عن تضامنها الكامل مع الزميل ابو بكر، مطالبين الوكالة الفرنسية بالتراجع عن هذا القرار الظالم بحق الصحافة الفلسطينية، كما دعت الاتحاد الدولي للصحفيين للتنديد بقرار الوكالة الفرنسية والضغط عليها للتراجع عنه.



تاريخ الطباعة: الأحد, 19 سبتمبر 2021 - 14:41
للمويد من الأخبار الرياضية الفلسطينية والعربية والعالمية وبالإضافة للمقالات والتقارير ومشاهدة الصور والفيديوهات يمكنك زيارتنا على العنوان الإلكتروني التالي:
www.palgoal.com