بالترنييري يحتفل بالفضية كما لو كانت ذهبية
الخميس, 29 يوليو 2021 - 20:39

رويترز - احتفل الإيطالي جريجوريو بالترنييري، بطل العالم في سباق 800 متر حرة وذهبية أولمبياد ريو 2016 في سباق 1500 متر حرة، بميداليته الفضية اليوم الخميس بسعادة بالغة كما لو كان الفائز.

وكانت سعادته مفهومة بالنسبة لرجل كان وجوده في طوكيو 2020 محل شك، بعد إصابته بمرض كثرة الوحيدات، الشهر الماضي فقط.

وأبلغ الصحفيين عقب احتلاله المركز الثاني في أول سباق 800 متر للرجال في الأولمبياد "قبل اكتشاف المرض كان شعوري جيدا، شاركت في بطولة أوروبا هذا العام وحصدت خمس ميداليات، بعدها كل شيء تغير في ثانية".

وتابع "اكتشفت مرضي، تعرضت للإصابة بالحمى لمدة أسبوع وبعدها لا شيء مؤكد على الإطلاق. حتى المشاركة في طوكيو، لأن هذا المرض يمكن أن يستمر لمدة شهرين وربما ثلاثة، أعراض التعب غير محدودة.

"لم أكن أعرف كيف ستسير الأمور، ولذا فإنني لم أكن لأراهن بيورو واحد على وجودي هنا على منصة التتويج. لم أكن لأراهن على ذلك قبل أسبوعين، لذا فالأمر مختلف تماما عن ما حدث في ريو 2016".

وفاز بالترنييري بفضية سباقي 800 و1500 متر في بطولة أوروبا في مايو/ أيار الماضي وأيضا ثلاث ذهبيات في المياه المفتوحة في خمسة وعشرة كيلومترات بالإضافة إلى سباق التتابع للفرق.

وقال إن أحد أصدقائه المقربين أبلغه مساء أمس الأربعاء بأن يسبح بقلبه وليس بعقله.

وأضاف "ربما سقطت عدة مرات خلال مسيرتي في فخ التخطيط لكل شيء، مع الكثير من الأفكار المربكة لكن هذه النهائيات فزت بها بقلبي، قد يكون الاخرون في أفضل حالة فنية وبدنية واستعدوا بشكل خططي جيد للسباق، لكن مشاركتي في السباق بروح عالية كان كثيرا عليهم".

وهاجم السباح الإيطالي البالغ عمره 26 عاما من البداية، وتفوق بفارق كبير قبل أن يتراجع ويخسر بفارق اللمسة الأخيرة أمام الأمريكي الشاب روبرت فينك.

وسينافس بالترنييري أيضا في ماراثون المياه المفتوحة بالإضافة لمنافساته في حوض السباحة.



تاريخ الطباعة: الإثنين, 18 أكتوبر 2021 - 05:17
للمويد من الأخبار الرياضية الفلسطينية والعربية والعالمية وبالإضافة للمقالات والتقارير ومشاهدة الصور والفيديوهات يمكنك زيارتنا على العنوان الإلكتروني التالي:
www.palgoal.com