الإثنين, 18 أكتوبر 2021 - 10:24
آخر تحديث: منذ 9 ساعات و 24 دقيقة
رسالة موجهة للفدائي بالمنامة
الخميس, 18 فبراير 2021 - 21:14 ( منذ 7 شهور و 4 أسابيع و 11 ساعة و 39 دقيقة )

    روابط ذات صلة

  1. السلام يضم المنسي و حسب الله و الأمل يواصل صفقاته
  2. رابطة الأندية: سنعلن مواعيد 8 جولات للدوري.. ولائحة "الحكام الأجانب" ستطبق على الجميع
  3. حازم إمام: لم أشتبك مع كارتيرون.. والبعض يصطاد في الماء "العكر"
  4. أتالانتا يقسو على إمبولي برباعية في الدوري الإيطالي
  5. وست هام يلحق بإيفرتون الهزيمة الأولى على ملعبه
  6. يوفنتوس يفوز على روما في الدوري الإيطالي
  7. افضل عشرة اهداف فى العالم
  8. مشاجرة مصرية جزائرية على الهواء
  9. فوز الأهلي على نبروه بكأس مصر
  10. نهائي كأس العالم بغزة
  11. مباراة الأهلي والإتحاد الليبي
  12. نهائي أبطال أوروبا "انتر ميلان وبايرن ميونيخ"

كتب / أسامة فلفل
يا أبناء المدرسة الوطنية، والمعهد الذي خرّج رجالاً وأبطالا أقوياء، قدوة في البطولة والتضحية والإخلاص والفداء، عليكم تحصين أنفسكم بالمحفزات الوطنية الإيجابية، حيث هذه المحفزات تمثّل جزءاً أساسياً من معركة البقاء والانتصار وتحقيق النتائج المشرفة.
لا تراجع قيد خطوة إلى الوراء، عيون شعبكم ترنوا لمشاهدة الأبطال وهم يعتلون منصات التتويج، وهتافات الشعب وأهازيجه حتما ستعلو وتعانق سحب السماء في فضاء البطولة.
فالاستعداد الوجداني والتحلي بثقافة الفوز والانجاز، والثبات والاتزان وضبط النفس يا مقاتلي كتيبة الفدائي الوطني من شأنها أن تشحن الإرادة للصمود وتساعد على الانسجام والتعاون وتسهم في تقديم أداء متميّز، وزيادة الإنتاج وإجادته من دون الوقوع في العجز والإخفاق.
عليكم بقهر اليأس والصمود لكسب الانتصار، وتذكروا قدسية الرسالة الوطنية التي تحملونها اليوم، وأنتم أهل لها، فضبط النفس وتنظيم الفعل والتحلي بالشجاعة وقوة الإرادة، والتصميم العميق على الصمود، وإنجاز المهام على أكمل صورة ستكون مقومات النجاح وتحقيق الفوز وبلوغ الأهداف المرسومة وإضافه الإنجازات لسجل إنجازات الرياضة الفلسطينية.
اليوم يا فرسان الفدائي الوطني أنتم أكثر ثباتاً وصموداً من الآخرين، في هذه المشاركة، وأنتم تخوضون المعارك البطولية، وتحققون الانتصارات وتعلون راية الرياضة الفلسطينية بمعنوية كبيرة، تستمدونها من عدالة قضيتكم وإيمانكم بها، ومن ثقتكم بقيادتكم الرياضية، وإيمانكم العظيم بحتمية الانتصار.
اليوم أنتم تخضون معركة المصير الوطني والرياضي وبطولاتكم النادرة، ستظل محفورة في ذاكرة الأجيال المتعاقبة، عليكم الاستعداد للتضحية وبالذهنية الصافية والإحساس بأن هناك في الوطن المكلوم من ينتظرون ساعة الانتصار ورد الاعتبار للرياضة الفلسطينية وإعادتها إلى مكانتها المرموقة وتثبيت أركانها على الخارطة العالمية الرياضية.تقدموا ... تقدموا والنصر حليفكم

  • الموضوع التالي

    أحمد بلال: أعتذر لمصطفى محمد عن أي خطأ غير مقصود
      رياضة عربية
  • الموضوع السابق

    حجازي يُشارك في فوز الاتحاد أمام التعاون بالدوري السعودي
      رياضة عربية
      1. غرد معنا على تويتر