الثلاثاء, 19 أكتوبر 2021 - 00:18
آخر تحديث: منذ 22 دقيقة
زيدان وأنشيلوتي في الريال.. 5 اختلافات
السبت, 18 سبتمبر 2021 - 18:49 ( منذ 4 أسابيع و يومين و 5 ساعات و 28 دقيقة )

وكالات - بال جول 

يمثل الإيطالي المخضرم كارلو أنشيلوتي مدرب ريال مدريد الإسباني، مصدر إلهام للفرنسي زين الدين زيدان.

وعمل زيدان مساعدا لأنشيلوتي في الفريق "الملكي"، وقادا النادي للقب دوري أبطال أوروبا 2014، قبل أن كارلو ويتولى "زيزو" المهمة بشكل رسمي في 2016، ويكتب التاريخ مع ريال مدريد.

ومع رحيل زيدان بعد نهاية موسم 2020-2021، استعاد ريال مدريد جهود أنشيلوتي قادما من إيفرتون الإنجليزي، وسلّطت صحيفة "ماركا" الإسبانية الضوء على 5 اختلافات بينهما نستعرضها في السطور التالية.

1- فينيسيوس جونيور:

صحيح أن الجناح البرازيلي فينيسيوس جونيور كان لاعبا أساسيا في أغلب مباريات ريال مدريد خلال ولاية زيدان الأخيرة، إلا أن الفرنسي لم يكن يقتنع بقدراته بشكل تام.

وقبل انطلاق الموسم الحالي، تلقى اللاعب اتصالا من أنشيلوتي وأخبره الأخير أنه جزء مهم من خططه حتى في حال التعاقد مع الفرنسي كيليان مبابي لاعب باريس سان جيرمان.

والآن يبدو فينيسيوس جونيور أكثر ثقة وتطور بشكل كبير، ويمثل ركيزة أساسية في تشكيلة ريال مدريد وهو وصيف هدافي الدوري الإسباني حتى الآن.

2- الصلابة الدفاعية:

رغم الموسم الصفري لريال مدريد مع زيدان في 2020-2021، إلا أن الفريق قدم مستويات متميزة وحقق نتائج إيجابية بين شهري فبراير ومايو، ولم يخسر سوى مباراة وحيدة أمام تشيلسي في دوري أبطال أوروبا.

وكان الفريق يمتاز بالصلابة الدفاعية مع زيدان رغم الإصابات العديدة التي ضربت صفوف الفريق، بينما أنشيلوتي لا يشغل باله سوى بالهجوم فقط.

ويحتاج أنشيلوتي للتركيز بدرجة أكبر على النواحي الدفاعية لفريق، وهو يختلف في ذلك عن أغلب المدربين الطليان.

3- الحرس القديم والعناصر الشابة:

اصطدم زيدان على مدار الموسم بإدارة النادي، في ظل تمسكه بالاعتماد على الحرس القديم واللاعبين أصحاب الخبرات دون راحة أو مداورة، وعلى رأسهم لوكا مودريتش وتوني كروس ومارسيلو وغيرهم.

وصول أنشيلوتي منح شباب الفريق قبلة الحياة، وأخذوا فرصة المشاركة في مباراة تلو الأخرى، ويلعب فيدي فالفيردي دورا بارزا في خط الوسط مع وصول إدواردو كامافينغا.

4- غاريث بيل:

لم يكن زيدان يرغب في إعادة غاريث بيل، بعدما خرج معارا لتوتنهام هوتسبير الإنجليزي، لا سيما أن العديد من الأزمات اندلعت بينهما.

ولكن أنشيلوتي احتضن بيل وقرر منحه فرصة جديدة هذا الموسم وشارك اللاعب في 3 مباريات سجل خلالها هدفا، قبل أن يتعرض لإصابة يغيب على إثرها لشهرين على الأقل.

5- أنطونيو بينتوس:

خلال ولايته الأولى استعان زيدان بأنطونيو بينتوس مدربا للياقة البدنية للفريق، لكن العلاقة بينهما تدهورت بشكل ملحوظ ليغادر الأخير في ولاية الفرنسي الثانية.

ومع عودته أنشيلوتي عاد بينتوس مرة أخرى، وانعكس ذلك على الحالة البدنية للاعبين، وظهروا بشكل جيد مع انطلاقة الموسم الحالي.

  • الموضوع التالي

    شباب جباليا يجدد عقود 7 لاعبين
      غزة
  • الموضوع السابق

    الريال يفتقد نجمه في الكلاسيكو
      رياضة عالمية
      1. غرد معنا على تويتر