الإثنين, 24 يناير 2022 - 21:32
آخر تحديث: منذ ساعة و41 دقيقة
حصاد الجولة الافتتاحية لدوري الدرجة الأولى
الجمعة, 10 ديسمبر 2021 - 10:55 ( منذ شهر و أسبوعين و يوم و 7 دقائق )

    روابط ذات صلة

  1. دوري الأولى.. فوز هام للمحاربون على المتصدر شباب الزوايدة وخانيونس والبريج حبايب
  2. دوري الأولى .. التعادل يحسم موقعة الزوايدة والنصيرات
  3. جدول ترتيب دوري الدرجة الأولى بعد الجولة السادسة
  4. جدول ترتيب دوري الدرجة الأولى بعد الجولة السادسة
  5. دوري الأولى: تعثر جديد للزوايدة.. وفوز كبير لأهلي النصيرات
  6. دوري الأولى يشهد مواجهة الأشقاء
  7. مباراة القادسية (0) - (2) شباب الزوايدة

غزة/ إبراهيم أبو شعر:

دخل فريقا شباب الزوايدة ونماء منافسات دوري الدرجة الأولى لموسم 2021/2022، من حيث انتهى مشوارهما في الموسم الماضي، وسط توقعات أن يكونا ضمن أبرز المرشحين للمنافسة على الصعود للدرجة الممتازة، إلى جانب خدمات النصيرات الذي حسم أول ديربي يلعبه الفريق في المسابقة.

المجمع الإسلامي نجح في اجتياز أول اختبار له تحت قيادة مدربه نادر النمس، لكن خدمات خانيونس تعثر بالتعادل الإيجابي أمام الوافد الجديد خدمات جباليا، فيما ارتضى الأقصى وبيت حانون الأهلي بنتيجة التعادل السلبي، في الجولة الأولى من البطولة.

طموح مستمر

تجددت طموحات شباب الزوايدة مع انطلاقة دوري الدرجة الأولى في الموسم الحالي، بعدما كان الفريق في الموسم الماضي قريباً من الصعود للدرجة الممتازة، ليجدد مساعيه لتحقيق الحلم مبكراً، بفوزه الثمين على التفاح خارج ملعبه بهدفين مقابل هدف.

على الرغم من المخاوف التي صاحبت تحضيرات الفريق ورحيل عدد من لاعبيه البارزين في الموسم الماضي، إلا أن الفريق كان على قدر من المسؤولية وأكد  مبكراً أنه سيكون مرشحاً وبقوة للمنافسة، بهذا الفوز أمام التفاح الذي يدخل ترشيحات المنافسة خاصة وأنه عاد للدرجة الأولى في الموسم المنصرم.

ويطمح الزوايدة بقيادة مدربه نبيل صيدم إلى تحقيق حلم الجماهير التي كانت خلف الفريق بشكل دائم في الموسم الماضي، وهذا ما يجعل الفوز أمام التفاح يدفعه لتعزيزه بمزيد من الانتصارات في المرحلة القادمة.

نفس النهاية مر بها نماء في الموسم الماضي ولكن بحدة أقل من الزوايدة الذي اقترب بشدة، لكن نماء سار على نفس الدرب بعدما تمكن من الفوز على الجلاء بهدف دون رد، والأخير أيضاً هو الفريق الثاني الهابط للدرجة الأولى برفقة التفاح.

نماء حشد الكثير من الصفقات خلال فترة الانتقالات الصيفية، لتحقيق حلم الصعود لدوري الدرجة الممتازة للمرة الأولى في تاريخه، وما يساعد الفريق بالموسم الحالي هو حالة النضج التي وصل لها على صعيد المنافسة ومقارعته للكبار، بالرغم من أنه يتواجد في المسابقة للموسم الثالث على التوالي.

خبرة الأصفر في الديربي
من جانبه كان خدمات النصيرات أمام اختبار صعب ومهم في بداية مشواره في البطولة، خاصة وأن الفريق يلتقي جاره الأهلي في ديربي غاب عن المنافسات منذ هبوط الأخير لدوري الدرجة الثانية.

خدمات النصيرات تمكن من اجتياز أو ديربي ينتظره في البطولة بفوز ثمين بهدفين دون رد، مستفيداً من تفوق خبرة لاعبيه وتمرسهم في البطولة عن نظرائهم في الأهلي العائد للدرجة الأولى حديثاً.

لا تعد هذه المرة الأولى التي يبدأ فيها خدمات النصيرات مشواره بالدرجة الأولى بمباراة ديربي، حيث التقى في الموسم الماضي جاره الأقصى بالجولة الافتتاحية وفاز حينها بهدف دون رد، ليصبح الفريق مُطالب بتكرار الانتصارات وتفادي أن يتكرر سيناريوهات المواسم الماضية.

أهلي النصيرات لم يحقق المراد من ملاقاته لجاره الخدمات وهو حصد النقاط الثلاث، إلا أن حداثة عودة الفريق للدرجة الأولى تخفف عنه الضغوط في مبارياته القادمة، في ظل أن الهدف الرئيسي للفريق هو البقاء في منطقة آمنة بترتيب البطولة.

اختبار ناجح
المجمع الإسلامي نجح في اجتياز الاختبار الأول له تحت قيادة مدربه نادر النمس الذي تولى المهمة في وقت قريب من موعد انطلاقة البطولة، إلا أنه استفاد من خبرة المدرب في تحقيق الفوز على خدمات البريج بهدفين دون رد.

تفوق المجمع على خدمات البريج سيعطي الفريق دفعة كبيرة خاصة وأن المباراة جرت على ملعب الدرة وهو الملعب البيتي للبريج، وسيحاول النمس الاستفادة من الثقة التي حصل عليها لاعبوه في الجولات القادمة للمنافسة على الصعود للممتازة.

الخسارة الأولى لخدمات البريج وضعت الفريق تحت الضغط مبكراً، خاصة وأنه واجه صعوبات كبيرة في الموسم الماضي، وسيكون مطالب بتحسين مساره في الجولات المقبلة لتفادي الدخول في موقف صعب.

بداية مخيبة
أجبر خدمات جباليا الوافد الجديد للدرجة الأولى مضيفه خدمات خانيونس، على التعادل الإيجابي بهدف لكل منهما، ليخيب آمال أصحاب الأرض الذين كانوا يطمحون لتحقيق الفوز في بداية مشوار الفريق في طريق العودة للدرجة الممتازة.

هذه النتيجة كانت مرضية بالنسبة لخدمات جباليا الذي بحث عن تفادي الخسارة والعودة بنتيجة جيدة، وهو ما حققه بالعودة بنقطة ثمينة من أمام خدمات خانيونس أحد المرشحين للمنافسة.

واحكتم الأقصى وضيفه بيت حانون الأهلي لنتيجة التعادل السلبي، في المباراة التي جمعت الفريقين على ملعب الدرة، وخرج منها كلا الفريقين بحالة عدم رضا على النتيجة.

الحوانين كانوا أكثر رغبة في تحقيق الفوز ببداية مشوار الفريق في الدوري، لكن التعادل في البداية سيمنح الفريق فرصة للوقوف على أهم ما يحتاجه للاقتراب من مناطق المنافسة وحجز مكانه فيها حتى نهاية المسابقة.

  • الموضوع التالي

    حصاد الجولة الأولى لدوري “ooredoo” الممتاز
      رياضة عربية
  • الموضوع السابق

    طبيب الأهلي: اختبار طبي يحدد موقف أفشة من المشاركة بتدريبات المنتخب
      رياضة عربية
      1. غرد معنا على تويتر