2024-04-16

الحارس الواعد رامي حمادة

2020-12-23

غزة _ بال جول

رامي حمادة ابن مدينة شفا عمرو في الداخل الفلسطيني من مواليد عام 1994 ، بدء ممارسة كرة القدم منذ الصغر . وترعرع في مدرسة شفا عمرو لكرة القدم .

وكان أول ظهور رسمي له مع المنتخبات الفلسطينية ، في الإمارات عام 2011 في التصفيات الآسيوية لفئة  الشباب ، ونال على اثر المشاركة استحسان النقاد والمدربين  ، بعد ظهوره بصورة طيبة وقدرات كبيرة مع المنتخب  .

تعاقدت معه إدارة نادي ثقافي طولكم  لمدة عامين ، وصعد مع الفريق إلى دوري المحترفين ، حيث وضع بصمته مع السماوي عندما لم تتلقى شباكه سوى 8 أهداف في 22 مباراة خاضها في الاحتراف الجزئي ، ووصل مع فريقه الكرمي إلى نصف نهائي الكأس .

 ومنذ بداية موسم 2014 _ 2015 الحالي وقع حمادة مع فريق الخضر ، وشارك مع المنتخب الاولومبي ، وساهم في تأهله الى الدور الثاني من دورة الألعاب الآسيوية ، التي أقيمت مؤخراً في كوريا الجنوبية ، بعدما حقق معه لقب بطولة النكبة للمنتخبات الاولمبية بالفوز على  اولمبي الاردن في اللقاء النهائي .

وتعد مباراة البرازيل الودية التي لعبها حمادة في الدوحة ، احد أهم اللقاءات التاريخية الذي أبدع وأمتع فيها ،عندما تصدى لوابل من الكرات الخطيرة لراقصي السامبا ، وتصديه لركلة جزاء ، ليجد نفسه بسرعة الصاروخ ضمن كتيبة الفدائي المشاركة في كاس الأمم الأسيوية .